دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—عرضت الولايات المتحدة الأمريكية مكافأة قيمتها 10 ملايين دولار مقابل معلومات عن سليم عياش، الناشط بوحدة الاغتيالات 121 التابعة لحزب الله والتي تتلقى أوامرها مباشرة من الأمين العام للحزب، حسن نصرالله.

جاء ذلك في بيان صادر عن برنامج المكافآت من أجل العدالة التابع لوزارة الخارجية الأمريكية، ذكر فيه: “مكافأة تصل إلى 10 ملايين دولار مقابل معلومات تؤدي إلى معرفة مكان أو تحديد هوية سليم جميل عياش، الناشط البارز في وحدة الاغتيال التابعة لمنظمة حزب الله اللبنانية الإرهابية، أو لقاء معلومات تؤدي إلى منعه من الانخراط في عمل من أعمال الإرهاب الدولي ضد أشخاص أمريكيين أو ممتلكات أمريكية”.

وأضاف البيان: “عياش هو ناشط بارز في الوحدة 121 التابعة لحزب الله، وهي فرقة الاغتيالات التابعة للحزب والتي تتلقى أوامرها مباشرة من زعيم حزب الله حسن نصر الله. ومن المعروف أن عياش قد أسهم في جهود ألحقت الضرر بأفراد الجيش الأمريكي”.

وتابع البيان: “في 11 كانون الأول/ ديسمبر 2020، حكمت محكمة دولية على عياش غيابيا بخمسة أحكام متزامنة بالسجن المؤبد، بتهم تتعلق بالإرهاب، بما في ذلك تفجير شاحنة مفخخة في شباط/فبراير 2005 في بيروت أسفر عن مقتل رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري، ومعه 21 آخرين وإصابة 226 شخصًا، ووجدت المحكمة أن عياش هو الذي قاد “فريق الاغتيال” الذي نفذ الهجوم على الحريري وكان متورّطا بشكل نشط في عملية الاغتيال يوم الهجوم”.

وذكر التقرير أن “عياش ولد في 10 تشرين الثاني/نوفمبر 1963 في حاروف بلبنان. وقد أقام في مناطق متعددة من لبنان بما في ذلك الحدث والنبطية وضواحي بيروت الجنوبية”.