دبي ، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – أعلنت وزارة الداخلية السعودية عن تنفيذ “حد الحرابة” قتلا ضد شخص “أقدم على اعتناق المنهج التكفيري والانتماء لتنظيم داعش الداخلي في موقع جيزان”.

جاء ذلك في بيان نشرته الداخلية السعودية فيه: “أقدم / محمد بن إبراهيم بن إبراهيم بن علي الرفاعي – سعودي الجنسية – اعتناق منهج التكفيري المخالف للكتاب والسنة وإجماع سلف الأمة ، وذلك بتعليمات ، وذلك بتعليمات ، ورجال الأعمال ، ورجال الأعمال في هذه البلاد ، والانتماء إلى تنظيم داعش ، وذلك بهدف أهدافه ، وذلك بهدف إطلاق النار على موجودين في جدول أعماله ، وإطلاق النار يحيي بن أحمد بن محمد شيبان ، وعبدالله بن عبده بكر ، وإصابة اثنين آخرَين ، واحتجاز منفذ ، وتسببه بتلفيات وأضرار جسيمة بمقر ، وكذلك رجال الأمن وإطلاق النار باتجاههم ، وحيازة واستعمال السلاح للإخلال بالأمن ، وإعادة رسائل مسي لولاة الأمر والعلماء ورجال الأمن في هذه البلاد ، وتعاطي المخدرات ” بداياتها في جرائم الحكم الداخلي: “بفضل من الحكم الصادر من السلطة القضائية ،” والإفساد في الأرض … : “وقد تم تنفيذ حكم القتل حداً في الجاني محمد بن إبراهيم بن علي الرفاعي – سعودي الجنسية – اليوم الخميس 19 / 12 / 1442 هـ بإصلاحية سجون جيزان بمنطقة جازان .. “