كيف تحولت 13 دولارا إلى نصف مليون في يد هذه المرأة؟

2028 مشاهدات Leave a comment
اكتشفت امرأة بريطانية بعد عقود طويلة من الزمان أنها تحمل في يدها “صندوق كنز” وهي لا تدري، وتحولت بين عشية وضحاها من الفقر إلى الثراء دون أن تكون قد حسبت لذلك حساباً، ولا أعدت لذلك العدة، حيث تحولت 10 جنيهات استرلينية (13 دولاراً) في يدها إلى نحو نصف مليون دولار.
وفي تفاصيل الحادثة التي تسربت إلى وسائل الإعلام المحلية في بريطانيا فإن السيدة التي تسكن في منطقة “آيلورث” غربي العاصمة لندن اشترت قبل أكثر من ثلاثين عاماً خاتماً مرصعاً بجوهرة صغيرة من بائع على الرصيف مقابل 10 جنيهات إسترلينية فقط (13 دولاراً)، حيث كانت هي والبائع يظنان أن الجوهرة ليست سوى قطعة بلاستيك جميلة الشكل، لكن السيدة تمسكت بالخاتم طوال هذه العقود الثلاثة ليس بسبب قيمته وإنما بسبب حجمه الموائم تماماً لإصبعها حيث تقول إنه ذو “مقاس استثنائي”.
واكتشفت السيدة بعد ثلاثة عقود من ارتداء الخاتم في يدها بشكل يومي أنه يحتوي على حجر كريم يمثل قطعة ثمينة جداً، ومن المقرر أن يتم عرضها للبيع في مزاد علني تحددت إقامته في شهر يوليو القادم، إذ يقول منظمو المزاد إن قيمة هذا الخاتم تصل إلى 350 ألف جنيه استرليني (455 ألف دولار) أو أكثر من ذلك، ما يعني أنه قد يكسر حاجز النصف مليون دولار في المزاد.
وقال تقرير محلي بريطاني اطلعت عليه “العربية.نت” إن المزاد لبيع هذا الخاتم سوف تقيمه شركة ” #سوثبي “، وهي واحدة من أهم وأشهر دور المزاد في بريطانيا والعالم، على أنه سيجري يوم السابع من تموز/يوليو القادم.
وبحسب التقرير فقد تبين أن الخاتم يعود إلى القرن التاسع عشر، وهو عبارة عن ألماس أبيض من عيار (26 قيراطا).
وقالت صحيفة “إيفننج ستاندراد” الصادرة في لندن إن صاحبة الخاتم “متحمسة بشكل لا يُصدق” منذ أن اكتشفت قيمته، وأضافت أن “أي شخص في هذا الموقف سوف تتغير حياته بسبب هذا المبلغ الضخم من المال، حيث بغض النظر عن تاريخك وخبراتك فإن هذا المبلغ سوف يُحدث ثورة في حياتك”.
وقالت مديرة قسم المجوهرات في شركة “سوثبي” جيسكا وندهام، إن “السيدة صاحبة الخاتم لم تكن تتوقع أن يكون مجوهرات حقيقية عندما اشترته من بائع يفترش الرصيف، لأن الخاتم ببساطة لم يكن يلمع ولم يظهر عليه أنه يحتوي على مجوهرات ثمينة”.
العربية