إذا حصل ما قاله الرهبان والراهبات في رسالتهم المفتوحة الى الرئيس عون، فستحل الكارثة - Lebanon news - أخبار لبنان

إذا حصل ما قاله الرهبان والراهبات في رسالتهم المفتوحة الى الرئيس عون، فستحل الكارثة

إذا-حصل-ما-قاله-الرهبان-والراهبات-في-رسالتهم-المفتوحة-الى-الرئيس-عون،-فستحل-الكارثة

كلّ الموارد التي يمتلكها الرهبان والراهبات لن تكفي لتلافي الخطر

بعث رؤساء الرهبانيات الرجالية والنسائية بكتاب مفتوح يوم ١٩ مايو الى رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون يسلطون فيه الضوء على الخطر الذي يحدق بالقطاع التعليم بسبب الأوضاع المتردية في البلاد.

 

وجاء في الرسالة: “ عندما يجتمع الرؤساء العامّون والرئيسات العامّات، الّذين اعتادوا العمل بصمت، لإطلاق نداء عبر فخامتكم، هذا يعني أنّهم متأكّدون من جسامة الخطر على القطاع التربويّ في لبنان، ومتأكّدون أنّ الخطر يطال هويّة لبنان ورسالته”.

وحذّر الرهبان والراهبات من أن “أكثريّة المدارس التابعة لرهبانيّاتنا (ما لا يقلّ عن 80 % منها) متّجهة حُكمًا نحو الإقفال القسريّ نتيجة الوضع الإقتصاديّ وإهمال الدولة لواجباتها، وبالتالي لن تفتحَ هذه المدارس ابتداءً من بداية العامّ الدراسيّ 2020-2021.

“إنّ الخسارة الناتجة عن كلّ ما تقدّم تتخطّى بلا شكّ الماديّات وتُصنَّف كخسارة وطنيّة كبرى تُضاف إلى سلسلة الخسائر الّتي تُصيب الوطن في هذه الآونة الأخيرة.

هذا الإقفال، ستكون نتائجه كارثية على لبنان. فبالإضافة الى “حاجة مئات الآلاف من التلامذة لحجزِ مقعدٍ دراسيّ في التعليم الرسميّ” سيفقد “عشرات الآلاف من المعلّمين والموظّفين والعاملين عملهم مما سيزيد من “البطالة والفقر في البلاد”.

“وكلّ الموارد التي يمتلكها الرهبان والراهبات لا تكفي – على حدّ قولهم – لتلافي الخطر.

 

 

 

 

 

leave a reply

*

code

error: Content is protected !!