التأمّل بالإنجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم الثلاثاء الثالث بعد عيد العنصرة في ٢٥ حزيران ٢٠١٩ - Lebanon news - أخبار لبنان

التأمّل بالإنجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم الثلاثاء الثالث بعد عيد العنصرة في ٢٥ حزيران ٢٠١٩

التأمّل بالإنجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم الثلاثاء الثالث بعد عيد العنصرة في ٢٥ حزيران ٢٠١٩

قالَ الربُّ يَسوعُ لِتَلاميذِه: “لَدَيَّ أُمُورٌ كَثِيرَةٌ أَيْضًا أَقُولُهَا لَكُم، ولكِنَّكُم لا تَقْدِرُونَ الآنَ أَنْ تَحْتَمِلُوهَا. ومَتَى جَاءَ رُوحُ الحَقِّ فَهُوَ يَقُودُ خُطَاكُم في الحَقِّ كُلِّهِ، لأَنَّهُ لا يَتَكَلَّمُ بِشَيءٍ مِنْ عِنْدِهِ، بَلْ يَتَكَلَّمُ بِكُلِّ مَا يَسْمَع، ويُنْبِئُكُم بِمَا سَيَأْتِي. وهُوَ سَوْفَ يُمَجِّدُنِي لأَنًّهُ سَيَأْخُذُ مِمَّا لي ويُنْبِئُكُم بِهِ. كُلُّ مَا لِلآبِ هُوَ لي. لِهذَا قُلْتُ: إِنَّهُ يَأْخُذُ مِمَّا لي ويُنْبِئُكُم بِهِ”.

قراءات النّهار: أعمال الرسل ٦:  ١-١٢ /  يوحنا ١٦: ١٢-١٥

التأمّل:

من المهم جدّاً في الحياة أن يكون المُوفَدُ أميناً لمن أوفده…

ينطبق هذا أيضاً على المسيحيّ الّذي عليه أن يبقى أميناً للربّ الّذي خلقه وخلّصه وأرسله إلى العالم…

على المسيحيّ أن يبقى، طوال دربه هذا، أميناً على رسالته، بقوّة الرّوح القدس وإلهاماته وعلى مثاله أيضاً لأنّه “يَقُودُ خُطَاكُم في الحَقِّ كُلِّهِ، لأَنَّهُ لا يَتَكَلَّمُ بِشَيءٍ مِنْ عِنْدِهِ، بَلْ يَتَكَلَّمُ بِكُلِّ مَا يَسْمَع، ويُنْبِئُكُم بِمَا سَيَأْتِي”!

فإن كان الرّوح القدس يقوم بدوره وهو الإله فكم بالأحرى أن نقوم بأدوارنا بأمانة للربّ الّذي شاء أن يوجدنا وأراد أن نكون معاونيه في تحسين العالم؟!

الخوري نسيم قسطون – ٢٥ حزيران ٢٠١٩

leave a reply