فاجعة مأساويّة تهزّ قرية: أمّ تقتل ابنتها وتنتحر - Lebanon news - أخبار لبنان

فاجعة مأساويّة تهزّ قرية: أمّ تقتل ابنتها وتنتحر

فاجعة-مأساويّة-تهزّ-قرية:-أمّ-تقتل-ابنتها-وتنتحر

ما السبب الذي يجعل إنسانًا ينهي حياته؟ هل الحياة رخيصة إلى هذا الحد لينهيها عندما تواجهه المشاكل؟

ما السبب الذي يجعل إنسانًا ينهي حياته؟ هل الحياة رخيصة إلى هذا الحد لينهيها عندما تواجهه المشاكل؟ من الصعب جدًا أن نفهم ما يحصل في داخل شخص يقدم على الانتحار، والمؤكد أنه لا يمكن أن نحكم عليه، فهذا الأمر يعود للربّ.

هزّت مركز حوش عيسى في محافظة البحيرة في مصر حادثة مأساويّة بعدما قتلت ليلى (29 عامًا) طفلتها ريهام (عامان) قبل أن تنهي حياتها بسبب مشاكل زوجيّة.

وبيّنت التحقيقات أن السبب الرئيسي للحادثة يعود إلى فشل محاولة إتمام الصلح بين ليلى وزوجها الذي أخبرها بأنه سيطلّقها ويأخذ ولديها منها، في حين سيترك لها ابنتها ريهام، فعادت إلى منزل عائلتها في حالة نفسيّة سيّئة.

وبعد ساعات من رفض الزوج عودة الأمور إلى ما كانت عليه، وجدتها عائلتها جثّة إلى جانب طفلتها بعد تناولهما حبوب “الغلّة”.

هل الانتحار هو الحل للمشاكل؟

تدعو الوصيّة الخامسة من الوصايا العشر إلى عدم القتل “لا تقتل”، وتبيّن أن الحياة في نظر الله ثمينة ومقدّسة ولا تُنتَهك حرمتها، ولا يمكن لأحد أن يزدري بحياة الآخرين أو حياته الشخصيّة؛ فالإنسان في الواقع يحمل صورة الله في ذاته، وحبّ الله له لامتناهي.

كما تعلّمنا الكنيسة أن الانتحار هو خطأ يتناقد والوصيّة الخامسة، ويسير بعكس مفهوم محبّة الذات ومحبّة الله واهب الحياة؛ نحن وكلاء الحياة لا مالكيها.

إن الشخص الذي ينهي حياته بإرادته ليس مخطئًا تجاه نفسه وحسب بل تجاه الآخرين الذين سيعانون ألم الخسارة والحيرة والحزن.

إن الربّ قدّس حياتنا بتجسّده؛ بدمه جعلها لا تُقَدّر بثمن! هو “سيّد الحياة”، وبنعمته كل شخص هو هبة من الآب. لذلك، يمكننا أن نقبل وصيّة “لا تقتل” على أنها أهمّ نداء وجوديّ، بمحبّة الله الأقوى من الموت، وقوّة روحه القدوس.

 

 

leave a reply

*

code

error: Content is protected !!