مجدي علاوي فاشل وهرطوقي، مجنون وحرامي، كافر ومتعصب… - Lebanon news - أخبار لبنان

مجدي علاوي فاشل وهرطوقي، مجنون وحرامي، كافر ومتعصب…

مجدي علاوي فاشل وهرطوقي،  مجنون وحرامي، كافر ومتعصب…

لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar)بيّ، بيّنا، أبونا، سمحلي قلّك إنّك فاشل و هرطوق، سمحلي قلّك إنك مجنون و حرامي ، سمحلي قلّك إنك كافر و متعصب،فاشل لأنك ما تعلمت و جمّعت شهادات، هرطوق لأنك ما مشيت على القواعد و القوانين حرفياً، مجنون لأنك مش متل الأكثرية، حرامي لأنك لابس صليب خشب و مشاية، كافر لأنك بتجمع الأديان و الأعراق من دون ما تسأل، متعصب ايه متعصب للإنسان و كرامته… اليوم بتّطفي شمعتك ال٤٩… ٤٩ سنة و إنت ملاك على الأرض، ٤٩ سنة بتطفي شموعك لتضوي قلوب و عقول كتار… ٤٩ شمعة إلك و ١١ شمعة لسعادة السماء، ١١ شمعة ب٢٢ مركز، بأكثر من بيت و منطقة، و بقلوب جماعات… ب٤٩ سنة عملت يلي حكّام و مسؤولين ما عملو، ب٤٩ سنة كنت بيّ لكتار من الأطفال المتروكين أو المستغلين و الشباب و الشابات يلي ناطرين فرصة أو لمسة حب، ب٤٩ سنة كنت خيّ لبيات و أمهات قسيت علين الظروف، ب٤٩ صار عندك أكتر من بيّ و إمّ حملن صار ثقيل على ولادن فقررت تكون العكيزة إلن… يلي عملتو كبير، صعب و مهم، يلي عملتو بيتطلب مثابرة و تعب، بس ولا نهار إستسلمت، يلي ما بيعرفك بيتعجب كيفك مضاين، و كيفك مثابر و طاحش صوب كل مهمش و مظلوم… بس أنا و كل حدا بيعرفك بيعرف إنو إيمانك بيسوع المسيح و محبتك إلو هني وراء كل هالمراكز، هنّي وراء سعادة السماء و هنّي وراء ٤٩ سنة محبة و عطاء… ٤٩، ٥٩، و إنشالله عقبال الميّة مع يسوع يا بينّا…

 

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

leave a reply