معبد شيطاني يهدّد بمقاضاة ولاية ميسيسيبّي في حال وضعت كلمة “الله” على علم الولاية - Lebanon news - أخبار لبنان

معبد شيطاني يهدّد بمقاضاة ولاية ميسيسيبّي في حال وضعت كلمة “الله” على علم الولاية

النظام الغذائي النباتي قد يؤدي لنقص فيتامين بي 12 وتضرر الأعصاب

طالب المعبد بذكر كلمة “الشيطان” على العلم أيضاً

هدّدت شركة محاماة تمثّل المعبد الشيطاني في ولاية ميسيسيبي بمقاضاة الولاية في حال وضعها كلمة “الله” على علم الولاية. وكان حاكم الولاية “تيت ريفز” قد وقّع تشريعاً الشهر الفائت لإنشاء لجنة من تسعة أعضاء لإعادة تصميم علم الولاية ووضع عبارة “في الله نثق” In God We Trust وإزالة شعار العلم الكونفدرالي القديم.

وفي رسالة الى المدّعي العام، قال مكتب المحاماة، إنّه يتفهّم عمل الولاية إزالة العلم الكونفدرالي الذي يجسّد إحدى المعارك الحربيّة ومرحلة من الاستعباد، ” لكننا لا نتفهّم قبولك وضع عبارة “في الله نثق” مكان العلم القديم”! وبرأي المعبد أنّ إزالة الشعار القديم الذي يشكّل رمز انقسام في الولاية واستبداله برمز آخر يثير الانقسام ايضاً، أمر غير مرغوب به. هذا أمر برأي المعبد ينقل منطق الاستعباد من مجموعة إلى أخرى، وأنّ ذكر “الله” في العلم يقضي بذكر “الشيطان” أيضاً. وطلب من المدعي العام قائلاً” “قبل أن تلوّح بهذه الفكرة، أودّ أن ألفت انتباهك الى المبادىء السبعة للمعبد الشيطاني”.

ووصف المحامي “راندازا” مبادىء المعبد أنها أكثر انسجاماً مع القيم المسيحية من الوصايا العشر. وختم بالقول إنّه “اذا أصرّت الولاية على وضع هذه العبارة الدينية، نحن نعتزم رفع دعوى قضائية والعمل على إصدار أمر زجري ضد هذا الفعل”.

وتأسس المعبد الشيطاني عام 2013، ومن وقتها رفع قضايا عدّة في وجه الولاية والكنيسة. وتصدّر المعبد عناوين الصحف باعتراضه على وضع الوصايا العشر خارج مبنى أركنساس الحكومي من خلال وضعه تمثال لأطفال ينظرون الى الشيطان.

عبادة الشيطان تكثر حول العالم، ففي أغسطس 2019، طلب الأسقف تيرينسي برندرغاست، من المؤمنين الصلاة تعويضاً عن قداس شيطاني أقيم في ١٧ أغسطس في أوتاوا في كندا. وأفادت التقارير ان المعبد الشيطاني في كندا رعى نشاطاً أقيم في مطعم ومقهى لمحبي موسيقى الروك اسمه The Koven.، وتجدر الإشارة الى أنها المرّة الأولى التي يُقام فيها في كندا قداساً أسود.  وقال الأسقف برندرغاست: “أقلق على ايمان شعبنا والإهانة التي يشكلها هذا الحدث لمحبتهم وعبادتهم للإفخارستيا”.

وأفاد المُنسق الوطني للمعبد الشيطاني، نيكولا مارك، ان الحدث “انطوى على استخدام رموز تقليديّة وتحويلها الى طقس الهدف منه ان يكون نقيضاً للقداس التقليدي.” وسخر هذا الحدث عمداً من المسيحيّة وخاصةً الطائفة الكاثوليكيّة علماً أن المعبد الشيطاني أفاد انه لن يُدنّس قربانة خلال الحدث. وطلب الأسقف من الكهنة “التنبه” والتأكد من تناول المؤمنين القربان فور الحصول عليه، وقال “القداس الأسود فيه الكثير من الكراهية وهو يقول بالصوت العالي انه لا واجب في إظهار الاحترام لجوهر الإيمان المسيح”. وأضاف محذراً: “من شأن هذه الطقوس فتح باب روحي نحو الشر والشيطان والسماح بكلمات أخرى للأرواح الشيطانيّة بتلويث مدينتنا بطاقة سلبيّة وشيطانيّة…إن معركتنا ليست معركة ضد لحم ودم – أي ضد بشر آخرين يعترضون على رسالة الإنجيل بل ضد مبادئ وقوى وضد حكام الظلمة في عالمنا.”

في تموز 2015،  خدع معبد ديترويت لعبادة الشيطان المتظاهرين بكشفه عن تمثال شيطاني،  وطلب المعبد، في محاولةٍ واضحة لإبعاد المتظاهرين المسيحيين الذين قد يزعجون عرض التمثال، من جميع من يحملون التذاكر (وقيمتها 25 دولار وأكثر) التوقيع على استمارة شبه قانونية يقبلون من خلالها “نقل” روحهم للشيطان.

700 شخص وافقوا على التوقيع وهم بغالبيتهم من المعجبين بالموسيقى الفاسقة والمجموعة الغنائية التي علقت على المسرح صليباً مقلوباً وعليه الشعار التالي: “هذا هو جسدي، هذا هو دمي“. 

وقال الكاهن اليسوعي جيمس مارتن لمجلة “أمريكا” ان من شارك وبغض النظر عن الأسباب، كان عليه بالتفكير مرتَين مشيراً الى ان المعبد الشيطاني يدعي بأنه يتمم فقط حقه في “الحرية الدينية” وان “وضع التمثال هناك هو رد على من وضع تماثيل للوصايا العشرة والرموز المسيحية”.

عليهم ان يعرفوا انهم يلعبون بالنار

لا فكرة لهؤلاء عن الجهات التي يتعاملون معها. في حياتي ككاهن يسوعي، رأيت أشخاص يعانون مع الشيطان في الحياة الحقيقية. ويسمي القديس اغناطيوس من لويولا في كتاب صلواته، الرياضات الروحية، هذه القوة إما بـ”روح الشيطان” أو “عدو الطبيعة البشرية”. قد يبتسم القراء المتفلسفون إلا ان هذه القوة هي قوة حقيقية كالقوة التي تقرّب الانسان من اللّه. إضافةً الى ذلك، هناك تشابه في “طريقة” عمل هذا العدو في حياة الناس.

 

 

حقوق النشر محفوظة لأليتيا، يمنع تحت طائلة الملاحقة القانونية نسخ أي خبر من دون الرجوع إلى إدارة الموقع

leave a reply

*

code

error: Content is protected !!