5 طرق بسيطة لتجنّب هدر الطعام - Lebanon news - أخبار لبنان

5 طرق بسيطة لتجنّب هدر الطعام

5 طرق بسيطة لتجنّب هدر الطعام

يُشكّل هدر الطعام مُشكلة على الصعيد العالمي. إليكم ما يمكنكم القيام به في منزلكم لتفادي هذا الأمر.

يحتفل العالم في 16 تشرين الأول بيوم الأغذية العالمي المُكرَّس لمحاربة الجوع وإهدار الطعام. وتشكِّل هذه المناسبة تذكير بالوضع الخطير الذي نعيشه؛ فبحسب وزارة الزراعة الأميركية، يُهدر ما يقرب من 30 إلى 40% من الطعام سنويًّا في الولايات المتحدة، ما يُعادل مجموعها حوالي 133 مليار جنيه. وهذه فعلًا مُشكلة! عمليًّا، ما الذي يُمكننا القيام به في المنزل لنتحلّى بمسؤولية أكبر في ما يتعلّق بطريقة استخدامنا للأطعمة، وبالتالي، حماية عالمنا الذي يُشكّل “بيتنا المُشترك”، على حدّ تعبير البابا فرنسيس؟

من السهل قول العبارة التالية: “فلنتوقّف عن هدر الطعام”، ولكن، يصعب أحيانًا تطبيقها. فما العمل لتجنّب التخلّص من بقايا الطعام قدر المستطاع في المنزل؟ تجدر الإشارة إلى أنّ البابا فرنسيس بنفسه سبق وتناول هذا الموضوع عام 2013، وحثّ على إجراء “فحص ضمير” حقيقي لمواجهة هذه العادة الراسخة والمتمثلة بهدر الطعام. وقال آنذاك: “إنّ إلقاء بقايا الطعام في القمامة، مثل السرقة من الفقراء، الجيّاع!”

إليكم إذًا 5 نصائح بسيطة وسهلة التطبيق على أساس يومي…

1-تخزين الطعام بشكل صحيح: من المهم إيلاء هذه النقطة أهمية خاصّة، فكثيرون منّا لا يعلم كيفية تخزين الطعام بالشكل السليم. عند استخدام الطعام، يجب وضع ما تبقّى منه في حاويات أو أكياس قابلة للإغلاق المُحكم لتفادي فساده أو انبعاث الروائح الكريهة. ويجب تنظيم الثلاجة بطريقة ذكية، بدلًا من وضع كل شيء في أماكن مُختلفة بطريقة مُبعثرة. إشارة إلى أنّ حرارة الثلاجة ليست مُتجانسة، فيُفضَّل استخدام الرف العلوي للدواجن والأسماك النيئة، والجزء الوسطي لمنتجات الألبان، والجزء السفلي للخضراوات. وبالطبع، من المهم تنظيف الثلاجة بطريقة منتظمة لتقادي نموّ البكتيريا.

2-احتساب كمية الطعام بشكل جيد: إن كنتم تخافون ألا يكفيكم الطعام، تذكّروا أنّه يُمكنكم سكب المزيد منه. عندما تريدون إعداد وجبة ما لثمانية أشخاص، لا تقوموا بتحضير كمية فائضة أو استعدّوا لتناول البقايا منها. احرصوا على طلب كمية قليلة من الطعام في المطاعم مثلًا، حيث تكون الكمية التي تُقدَّم كبيرة في الكثير من الأحيان. قبل الذهاب في عطلة ما، تجنّبوا استهلاك الطعام الذي لا تستطيعون تناوله كلّه.

3-الاطّلاع على تاريخ انتهاء الصلاحية: انتبهوا إلى تواريخ انتهاء صلاحية المنتجات التي تضعونها في حجرة المؤن. واستخدموا الأطعمة التي تكون صلاحيتها قد شارفت على الانتهاء. عند الطهي، لا تترددوا في وضع بقايا الطعام في الثلاجة كوسيلة ممتازة لحفظها.

4-استخدام بقايا الطعام: كونوا مبدعين. إن كنتم لا ترغبون في تناول الخبز القديم في وجبة الإفطار، يمكنكم تحويله إلى خبز مُحمّص أو فتات إلخ. وكذلك الأمر بالنسبة إلى الفواكه التي قد تشعرون بأنها نضجت كثيرًا، فحوّلوها إلى عصير أو مربى أو استخدموها في إعداد الحلوى.

5-التبرُّع بالطعام: يوجد في العديد من المدن والبلدات، مطابخ عدّة تفتح أبوابها أمام التبرعات بالأطعمة سارية الصلاحية. إن كان لديكم ما يفوق احتياجكم، لما لا تشاطرون بركتكم مع الآخرين وتقومون بمبادرة سخية؟

إذُا، ثمّة مراحل عملية يمكن اتباعها لتفادي هدر الطعام. ومن خلال الابتكار والتنظيم، يمكنكم بلورة أفكار جديدة تخدم هذه الغاية؛ ونذكر على سبيل المثال: التقليل من شراء الأطعمة التي لا تريدون استخدامها أو البحث عبر الانترنت عن وصفات للاستفادة من الأطعمة الموجودة لديكم. وبالطبع، ستساهم هذه الأمور الصغيرة على المدى البعيد في التوفير المادي والمشاركة أكثر وتحمل المسؤولية.

leave a reply