اختتام مهرجان بي بي سي عربي للأفلام والوثائقيات 2019 - Lebanon news - أخبار لبنان
Connect with us
[adrotate group="1"]

اخر الاخبار

اختتام مهرجان بي بي سي عربي للأفلام والوثائقيات 2019

Image caption الفائزون بجوائز مهرجان بي بي سي عربي للأفلام والوثائقيات 2019 اختتم يوم الأربعاء على مسرح راديو بي بي سي التاريخي في لندن مهرجان بي بي سي عربي الخامس للأفلام والوثائقيات 2019. شارك في المهرجان العديد من مخرجي ومنتجي وصانعي الأفلام في الوطن العربي. وعرض 24 فيلماً على مدار ستة أيام ضمن فعاليات مهرجان…

Published

on

اختتام مهرجان بي بي سي عربي للأفلام والوثائقيات 2019

Image caption

الفائزون بجوائز مهرجان بي بي سي عربي للأفلام والوثائقيات 2019

اختتم يوم الأربعاء على مسرح راديو بي بي سي التاريخي في لندن مهرجان بي بي سي عربي الخامس للأفلام والوثائقيات 2019.

شارك في المهرجان العديد من مخرجي ومنتجي وصانعي الأفلام في الوطن العربي. وعرض 24 فيلماً على مدار ستة أيام ضمن فعاليات مهرجان هذا العام.
كان من ضمن الفائزين بالمهرجان مخرجون من تونس والعراق ومصر ولبنان وهنغاريا.

وتفاوتت مواضيع الأفلام الفائزة بين النقد السياسي الساخر والثورة والكوارث البيئية وبلوغ سن الرشد.
ونالت رباب مباركي جائزة المهرجان للصحافي الشاب، عن فيلمها ” الحال زين يا للّا؟” الذي ينقل صورة صادمة ومجهولة عن التدهور البيئي في تونس.
يقول رئيس بي بي سي عربي، سمير فرح “إن رباب كانت شجاعة في تسليطها الضوء على الدمار البيئي في مدينتها، قابس. ففي الوقت الذي استرعت الحروب والهجرة اهتمام أغلب الناس، ركّزت رباب على تلوث المياه، واختارت أن تتناول المشكلة بطريقة تربط مدينتها بالعالم”.

وجرت العادة مع الفائزين بالجائزة في السابق، وانطلاقاً من حرص مهرجان بي بي سي عربي، على دعم صُنّاع الأفلام المستقلين، ستتلقى رباب تدريباً وتوجيهاً ومعدات لتطوير مهاراتها.
و دُعي علي إبراهيم، الفائز بالجائزة العام الماضي عن فيلم “يوم في حلب”، لحضور المهرجان والحديث عن آخر أفلامه، “سوريا المجهولة”، في ليلة الافتتاح.
ومُنحت جائزة مهرجان بي بي سي عربي لأفضل عمل صحفي لأحمد عابد عن “طيور سنجار”،وهو وثائقي قصير يروي قصة هادي، شاب في مقتبل العمر، ومن القلائل الذين نجوا من مجازر تنظيم الدولة الإسلامية بحق الإيزيديين في الموصل.
تقول مديرة مهرجان بي بي سي عربي، شيماء بوعلي “عَكَس الوثائقي واقعاً مريراً بحس فني دافئ. بينما انشغلنا بالخطر المحدق الذي شكّله ما يعرف بتنظيم الدولة الإسلامية على الأقليات والنساء والعالم أجمع، لم نسمع الكثير عن رد فعل الشباب حيال الأمر. لكن أحمد تناول بأسلوب سردي وشاعري بليغ قضايا الشباب والسلاح والعنف”.
وأحرز محمد صيام جائزة المهرجان لأفضل وثائقي عن فيلمه ” أمل”، الذي استغرق تسجيله ست سنوات، عن فتاة في الرابعة عشرة من عمرها، و دخولها طور النضج عقب الثورة في مصر، بتقديم لمحات متفاوتة من السنوات الست، والتي شهدت أحداثاً وتطورات سياسية محورية عدة، وتغيرات جذرية في حياة أمل.
وحقق فلم “كوكا الذبّاح”، للمخرج بنسي ماتي، جائزة المهرجان لأفضل وثائقي قصير. والتقطت عدسة المصور الهنغاري، لأول مرة، سباق الحمام البلدي الشهير في القاهرة، وصعوبة اختيار مربّي حمام شاب أحد أمَرَّين: ولعه الأثير أو مكمن عواطفه الرومانسية.
ونال فادي باقي جائزة أفضل فيلم قصير عن “مانيفيل – آخر أيام رجل الغد”. ويحكي الفيلم عن الإنسان الآلي الذي أهداه شارل ديغول لبيروت عام 1945، ولا يزال مخيِّماً كالشبح في قصر بيروتي مهجور. كما يسرد الفيلم الوثائقي الساخر التقلبات في حياة الإنسان الآلي، والتي تعكس الواقع الذي تعيشه البلاد.
ومُنحت جائزة المهرجان لأفضل فيلم يطرح قضايا الساعة لضياء جودة عن فيلمه “سبية”. الذي يحكي كيف شن تنظيم ما يعرف بالدولة الإسلامية هجوماً دامياً ضد الإيزيديين في شمال العراق عام 2014. ويروي الفيلم قصة امرأة تشيد حصناً منيعاً من الصمود والفطنة، بينما لاذ المحيطون بها بالفرار. ويستند الفيلم إلى قصة الروائي العراقي حسن بلاسم.
وقد قدم الحفل الختامي الفنان الكوميدي، ونهو تشونغ. وشارك في التقديم أعضاء لجنة تحكيم المهرجان، كالمذيعة في الخدمة العالمية لبي بي سي، جاكي لينورد، ومديرِ الفيديو في منظمة العفو الدولية، جيم وورد، والمراسلة الدولية الرئيسية لدى بي بي سي، ليز دوسيت، ومدير برامج سينما كرزون، مايكل غاراد، ومقدم أخبار القناة الرابعة، جون سنو.
وأحيا الحفل فريق الهيب هوب الفلسطيني DAM بموسيقاه اللافته.
وأقيمت النسخة الأولى من المهرجان في لندن في العام 2014 على مدى أربعة أيام. بينما امتدت النسخة الخامسة، هذا العام لستة أيام.
ويحرص المهرجان على تعزيز موقعه الرائد، بإبرازه أعمالاً فريدة لمواهب واعدة، وعرضه أفلاماً لمخرجين معروفين يتطرقون لمواضيع مميزة من العالم العربي.
صاحب هذه العروض جلسات حوارية مع المخرجين، وحلقات نقاشية عن التحديات والتطورات في صناعة الأفلام والوثائقيات والإنتاج الصحفي.

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.

*

code

أخبار الشرق الأوسط

العثور على جثة المذيعة شيماء جمال داخل فيلا في المنصورية

Published

on

By

عثرت أجهزة الأمن المصرية في ​الجيزة​، على “جثة المذيعة ​شيماء جمال​، مدفونة داخل فيلا ب​المنصورية​، بعد أن ورد بلاغ يفيد بتغيبها منذ نحو 3 أسابيع”.

وذكرت النيابة العامة المصرية، في بيان، أنها “تلقت بلاغًا من عضوٍ بإحدى الجهات القضائية بتغيب زوجته المجني عليها وتدعى شيماء جمال والتي تعمل إعلامية بإحدى القنوات الفضائية بعد اختفائها من أمام مجمع تجاريٍّ بمنطقة أكتوبر دون اتهامه أحدًا بالتسبب في ذلك”.

وأوضحت النيابة أنها “باشرت التحقيقات واستمعت لشهادة ذوي المجني عليها الذين شهدوا باختفائها بعدما كانت برفقة زوجها أمام المجمع التجاري المذكور، وقد ظهرت شواهد في التحقيقات تشكك في صحة بلاغه”.

وأشارت إلى أن “أحد الأشخاص مثل أمس الأحد أمام النيابة العامة وأكد صلته الوطيدة بزوج المجني عليها، وأبدى رغبته في الإدلاء بأقوال حول تورط الزوج الذي أبلغ عن تغيب زوجته في قتلها على إثر خلافات كانت بينهما، مؤكدا مشاهدته ملابسات جريمة القتل وعلمه بمكان دفن جثمانها”.

وأكدت النيابة العامة في بيانها أنه “وإزاء ذلك، ولعضوية زوج المجني عليها بإحدى الجهات القضائية استصدرت النيابة العامة من تلك الجهة إذنًا باتخاذ إجراءات التحقيق ضدَّه بشأن الواقعة المتهم فيها، وبموجبه أمرت النيابة العامة بضبطه وإحضاره”.

وتتبعت النيابة، بحسب البيان، خط سير الجاني في اليوم الذي قرر الشخص الذي مثَلَ أمام النيابة العامة أنه يوم ارتكاب الزوج المتهم واقعة القتل، وضبطت أدلة ترجح صدق روايته، وانتقلت برفقته إلى حيث المكان الذي أرشد عن دفن جثة المجني عليها فيه، فعثرت عليها به، وكان في صحبة النيابة العامة الطبيب الشرعي، حيث اعترف هذا الشخص الذي أرشد عن المكان باشتراكه في ارتكاب الجريمة، وعلى هذا أمرت النيابة العامة بحبسه 4 أيام احتياطيًّا على ذمة التحقيقات.

وتلقت أجهزة الأمن، إخطارًا بتغيب مقدمة برنامج “المشاغبة” على إحدى الفضائيات ، وتفحص خط سير المذيعة والاستماع لأقوال أهلها للوقوف على ملابسات اختفائها حتى الآن.

Continue Reading

اخر الاخبار

غريب مش ضاجج الفايسبوك بهل خبر !

Published

on

By

غريب مش ضاجج الفايسبوك  بهل خبر !

توّجت الشابه ساندرا أنطوان سكر من بلدة بشرّي بطلة عالمية في لعبة الفنون القتالية المختلطة (MMA) التي جرت نهائياتها في أمستردام، العاصمة الهولندية.

وفي النهائيات، فازت بجدارة على منافستها الهولندية كالي هامينغ واحتلت المرتبة الأولى عالمياً بهذه اللعبة، وتسلّمت بعد ذلك الميدالية الذهبية ورفعت اسم لبنان عالياً.

Continue Reading

اخر الاخبار

«الكهرباء» تحتاج إلى 77 مليون دولار: زيادة ساعات التغذية متوقف على سلامة

Published

on

By

وافق مجلس الوزراء في جلسته، أمس، مبدئياً، على توفير 77 مليون دولار نقداً طلبتها مؤسسة كهرباء لبنان لتشغيل معامل دير عمار والذوق والزهراني والجية، تفادياً لانهيارها، بهدف تأمين التيار الكهربائي بمعدّل 4 ساعات يومياً، بدلاً من ساعتين كحدّ أقصى حالياً. إلا أن الاكتفاء بموافقة كهذه، وانتظار اقتراحات وزارة المالية حول آلية التمويل، يعني أن الأزمة تراوح مكانها، وأن الحكومة تتأنّى في إلزام مصرف لبنان تحويل الـ 400 مليار ليرة المتراكمة في حسابات المؤسسة إلى الدولار النقدي وفق السعر الرسمي المعتمد، كما اقترحت المؤسّسة كمخرجٍ للحؤول دون انقطاع التغذية. واكتفت بدعوة سلامة إلى حضور جلسةٍ للحكومة يوم الأربعاء «في إطار التعاون»، كما اقترح رئيسها نجيب ميقاتي. بمعنى آخر، رحّلت الحكومة الإشكال المتوقّع حول التمويل إلى الأسبوع المقبل.

وكان وزير الطاقة وليد فياض قد عرض في الجلسة طلب مؤسّسة كهرباء لبنان توفير 77 مليون دولار «فريش» لتأمين أعمال التشغيل والصيانة للكهرباء، علماً بأن في حساب المؤسسة لدى مصرف لبنان مبلغاً متراكماً يبلغ 400 مليار ليرة، وهي لا يمكنها إلا أن تتعامل مع مصرف لبنان لتأمين الدولارات اللازمة باعتباره العميل المالي للقطاع العام وفق المادة 97 من قانون النقد والتسليف. لذا، طلبت المؤسسة تحويل الليرات إلى دولارات وفق السعر الرسمي لاستخدامها كمصاريف تشغيلية لمعامل دير عمار والزهراني والجية والذوق في الأشهر الأربعة المقبلة، في قطاعات الإنتاج والنقل والتوزيع، بهدف تأمين الحد الأدنى من استقرار الشبكة وسلامة الاستثمار، وبالتالي توفير التغذية بالتيار الكهربائي بمعدّل 4 ساعات يومياً.

ويأتي هذا الطلب بعدما انتهت العقود مع الشركة المشغّلة لمعملَي دير عمار والزهراني «Prime south»، ومشغل معملَي المحركات العكسية في الذوق والجية تحالف «MEP/OEG/Arkay Energy»، وشركات مقدّمي خدمات التوزيع «MRAD, NEUC, KVA, BUS»، والتي أرسلت كتباً إلى المؤسسة تطالبها بتسديد فواتيرها المتراكمة بشكل شهري بالفريش دولار، والعائدة لتأمين المواد الاستهلاكية وقطع الغيار الضرورية وإجراء الصيانات العامة والدورية في منشآت المؤسسة في قطاعات الإنتاج والنقل والتوزيع. وبحسب كهرباء لبنان، فإنه في حال تحويل «المركزي» الـ 400 مليار إلى دولار نقدي، ستتمكّن من تسديد جزء من الفواتير المستحقّة للشركات، وإعادة تلزيمها لإجراء الأشغال والكشوفات اللازمة والصيانات والتصليحات وغيرها من الأشغال الضرورية، وتوريد المعدات وقطع الغيار للحفاظ على تسيير المرفق العام بالحد الأدنى في الظروف الراهنة، ودرءاً لتعريض سلامة الاستثمار للخطر، وخصوصاً أن عدم إجراء الكشف العام عند استحقاقه لأيّ من المجموعات في المعامل الأربعة سيؤدي إلى انهيارها ووضعها خارج الخدمة.
وتستند المؤسسة في طلبها هذا الى أنّ الدولة اللبنانية لم تنجح بعد في استجرار الكهرباء من الأردن ولا في شراء الغاز المصري لزوم معمل دير عمار، وبما أن خطّة وزارة الطاقة، التي عُرِضَت على الحكومة الشهر الماضي، تضمّنت مساهمة مالية لمؤسسة كهرباء لبنان بالدولار الأميركي. وأضافت المؤسسة إن «المركزي» أبدى سابقاً استعداده لتحويل ما تحتاج إليه كهرباء لبنان من الدولارات الفريش على سعر صرف منصّة صيرفة بعد موافقة وزارة المالية، وليس وفق السعر الرسمي المعتمد، كما تطالب كهرباء لبنان التي لا تزال تعتمد سعر 1515 ليرة للدولار الواحد في عمليات الجباية والتحصيل، وبالتالي يستحيل عليها في ظل التعرفة الحالية تسديد المستحقات المالية المتوجبة على المؤسسة بالعملات الأجنبية على سعر منصة صيرفة.

Continue Reading
error: Content is protected !!