وأعلنت تنسيقية مدينة تدمر عن توثيق أكثر من 35 مدني مقتولين رميا بالرصاص في أحد الآبار بمحيط المدينة، معظمهم تم قتله من قبل تنظيم داعش لما وصف بتهمة العمالة للقوات الحكومية، كما يوجد عدد آخر من القتلى وجدت جثثهم في شوارع المدينة بعد أن اقتحمتها القوات الحكومية.

وكانت القوات الحكومية، المدعومة بميليشيات أجنبية، قد تمكنت من السيطرة على مدينة القريتين بريف حمص الشرقي بعد انسحاب تنظيم داعش منها منذ أيام.