تشديدات أمنية في الخرطوم قبيل مظاهرات 30 يونيو - Lebanon news - أخبار لبنان

تشديدات أمنية في الخرطوم قبيل مظاهرات 30 يونيو

تشديدات أمنية في الخرطوم قبيل مظاهرات 30 يونيو

مصدر الصورة
Getty Images

Image caption

تتجه بعض المسيرات التي ينظمها السودانيون إلى بعض منازل الذين قتلوا أثناء فض اعتصام القيادة المركزية

اتخذت السلطات في السودان تدابير استباقية قبيل انطلاق المظاهرات الحاشدة التي أعلنت عنها القوى المدنية في البلاد الأحد الموافق 30 يونيو/ حزيران 2019.

وانتشرت تشكيلات عسكرية مكونة من قوات الدعم السريع والشرطة والجيش والأمن في شوارع رئيسية في العاصمة بالإضافة الى عدد من المرافق الحيوية.
وسادت حالة من الهدوء شوارع العاصمة الخرطوم مع إغلاق بعض المتاجر أبوابها.

وظهرت في الأيام القليلة الماضية دعوات إلى مظاهرات حاشدة تستهدف منع أي حملات عنف جديدة من قبل المجلس العسكري الانتقالي على المتظاهرين.
وتعتبر هذه المظاهرات اختبارا لقدرات منظميها الذين تلقوا ضربة موجعة من قوات الأمن التي هاجمت في الثالث من يونيو/ حزيران الجاري اعتصاما في العاصمة الخرطوم، مما أدى إلى مقتل العشرات وإصابة المئات علاوة على قطع الإنترنت الذي قوض قدرة المتظاهرين على التواصل.
وتنطلق المظاهرات الجديدة منتصف يوم الأحد تزامنا مع جهود الوساطة الإثيوبية والأفريقية المشتركة بين المحتجين والمجلس العسكري.
وانتشرت قوات التدخل السريع الأحد بسيارات مفتوحة مزودة بأسلحة أتوماتيكية في عدة ميادين في العاصمة السودانية الخرطوم، وفقا لمراسل وكالة أنباء فرانس برس. كما أُغلقت المتاجر في الأماكن المتوقع أن يتوافد عليها المحتجون.
وكان نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي محمد حمدان دقلو وشهرته “حميدتي” قد حذر من أن السلطات لن تتسامح مع أي “أعمال تخريب”.
عودة ميليشيات الجنجويد المرعبة إلى المشهد في السودان
وقال حميدتي: “هناك مخربون، وأشخاص لديهم أجندات، وآخرون لديهم أجندات سرية، ونحن لا نريد أي متاعب”.

مصدر الصورة
AFP

Image caption

أغلقت المتاجر في الخرطوم لمخاوف حيال أعمال تخريب في مشهد أشبه بما كانت عليه العاصمة أثناء العصيان المدني

مخاوف قمعية
قال تحالف قوى الحرية والتغيير، الذي يقود مظاهرات السودان، إن المتظاهرين سوف ينطلقون في مسيرات من نقاط عدة إلى أماكن محددة من العاصمة الخرطوم تزامنا مع مسيرات مماثلة في مدينة أمدرمان.
وأضاف أن بعض المسيرات سوف تتوجه إلى منازل عدد من المحتجين الذين قتلوا في الثالث من يونيو/ حزيران الجاري.
وقالت مصادر طبية إن 130 شخصا على الأقل قتلوا منذ أن بدأت السلطات في استهداف المتظاهرين، وأغلب القتلى سقطوا أثناء فض اعتصام القيادة المركزية للقوات المسلحة في الخرطوم.
وقالت وزارة الصحة السودانية إن 60 شخصا قتلوا أثناء فض هذا الاعتصام أوائل الشهر الجاري.
مظاهرات السودان: الموقف “مرشح للتصعيد واعتذار المجلس العسكري لا يكفي”
ويصر المجلس العسكري على أنه لم يعط أوامر بتفريق الاعتصام، لكنه اعترف بحدوث تجاوزات بعد إصدار أوامر بمداهمة منطقة قريبة مشهورة بالإتجار في المخدرات.
وحذر المجلس الحاكم من أنه سوف يحمل تحالف الحرية والتغيير مسؤولية أي “روح تُزهق” أثناء مظاهرات الأحد.
ومنعت قوات التدخل السريع من عقد مؤتمر صحفي لإعلان خطط مظاهرات الأحد.

leave a reply