Connect with us
[adrotate group="1"]

اخر الاخبار

عدنان خاشقجي: تاجر السلاح السعودي الذي ما زال في صدارة الأخبار

مصدر الصورة AFP Image caption كان والد عدنان الطبيب الخاص لابن سعود رغم وفاة عدنان خاشقجي قبل عامين، ما زال اسمه يتردد بقوة في العديد من الأخبار الرئيسية. ففي قصة الملياردير الأمريكي جيفري إبستين، المتهم بإدارة شبكة للإتجار بالبنات القصر بغرض الجنس، يطفو اسم عدنان خاشقجي مجددا. وقد عمل إبستين لحساب خاشقجي لاسترداد أموال استولى…

Published

on

عدنان خاشقجي: تاجر السلاح السعودي الذي ما زال في صدارة الأخبار

مصدر الصورة
AFP

Image caption

كان والد عدنان الطبيب الخاص لابن سعود

رغم وفاة عدنان خاشقجي قبل عامين، ما زال اسمه يتردد بقوة في العديد من الأخبار الرئيسية. ففي قصة الملياردير الأمريكي جيفري إبستين، المتهم بإدارة شبكة للإتجار بالبنات القصر بغرض الجنس، يطفو اسم عدنان خاشقجي مجددا.

وقد عمل إبستين لحساب خاشقجي لاسترداد أموال استولى عليها طغاة أفارقة من الثري السعودي. وعندما برز ملف الفلاشا مؤخرا على خلفية الاضطرابات التي أثاروها في إسرائيل، ظهر اسم رجل الأعمال السعودي الراحل على إثر تقارير تزعم أن له دور في إقناع الرئيس السوداني الراحل جعفر نميري بـ “نقلهم” لإسرائيل”. وفي أواخر العام الماضي، تردد اسمه بقوة لأنه ببساطة عم الصحفي الراحل جمال خاشقجي.
ولد خاشقجي في 25 يوليو/تموز عام 1935، وتوفي وفي السادس من يونيو/حزيران عام 2017 في العاصمة البريطانية لندن عن 82 عاما، وهو يتلقى العلاج من مرض باركنسون. وبين هذين التاريخين، عاش الملياردير وتاجر السلاح السعودي المشهور عدنان خاشقجي حياة حافلة.. فمن هو؟

حياة حافلة
ولد عدنان في مكة عام 1935، حيث كان والده محمد خاشقجي، ذو الأصول التركية، هو الطبيب الخاص لمؤسس المملكة العربية السعودية ابن سعود الجد.
اقرأ أيضا: الملياردير جيفري إبستين يظهر أمام القضاء بتهمة إدارة شبكة للإتجار بالبنات القصر بغرض الجنس

اقرأ أيضا: ما سبب الاشتباكات بين الفلاشا والشرطة الإسرائيلية؟

اقرأ أيضا: صمت الولايات المتحدة بشأن قتل خاشقجي “ليس خيارا” مقبولا

ودرس عدنان في كلية فيكتوريا في الاسكندرية بمصر، ثم انتقل إلى ولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة لإكمال دراسته. وبعد سنة واحدة فقط، دخل عالم الأعمال والتجارة ولم يعد للدراسة أبدا.
تزوج خاشقجي من الانجليزية ساندرا ديلي، التي اعتنقت الاسلام وغيرت اسمها إلى ثريا، وأنجب منها خمسة أبناء وبنات. لكن هذا الزواج انتهى عام 1974، ودفع عدنان أكبر تسوية طلاق في التاريخ حينذاك، إذ بلغت 875 مليون دولار.
وتزوج بعدها امرأة إيطالية في السابعة عشر من العمر، وأنجب منها ابنه علي. ثم تزوج الإيرانية شاهباري عزم زنكنة التي انفصل عنها في 2015. وكانت آخر زوجة له هي لمياء خاشقجي.

مصدر الصورة
AFP

Image caption

عدنان خاشقجي وزوجته لمياء

جمع خاشقجي ثروة كبيرة، وأصبح من أغنى الشخصيات في العالم خلال سبعينيات وثمانينيات القرن العشرين، نتيجة العمولات الهائلة التي تلقاها عن صفقات السلاح الكبيرة بين الدول الخليجية والشركات الأمريكية والبريطانية وغيرها.
وجاء في بيان لعائلته لدى وفاته: “إن عدنان خاشقجي جمع بين الريادة في مجال الأعمال التجارية والكرم الذي يُشهد له به” وكان دائم الاخلاص لبلده السعودية وخدم مصالحها دائما، حسب البيان.
اقرأ أيضا: وفاة تاجر السلاح الملياردير السعودي عدنان خاشقجي

اقرأ أيضا: فضيحة ايران-كونترا: تسلسل زمني

ومن أشهر صفقات السلاح التي توسط فيها خاشقجي كانت “اليمامة”، وهي عبارة مبادلة السلاح بالنفط، وكانت قيمتها 20 مليار دولار بين الحكومة السعودية وبريطانيا بعد منافسة شديدة مع فرنسا.
وأشارت التقديرات في ثمانينيات القرن الماضي إلى أن ثروته كانت تبلغ حوالي 40 مليار دولار.
“أنهار الشمبانيا”
وكان خاشقجي معروفا بولعه بالقمار، وإقامة الحفلات الصاخبة الكبيرة، ودعوة المشاهير من الرجال والنساء لهذه الحفلات التي كانت أنهار الشمبانيا تسيل خلالها، حسب وصف صحيفة نيويورك تايمز الامريكية.
وبمناسبة بلوغه الخمسين من العمر، أقام حفلا في مزرعته الواقعة على الشاطىء في مارابيا باسبانيا، والممتدة على مساحة خمسة آلاف فدان. وحضر الحفل 400 شخصا، ووصفه أحد الحضور بأنه “الأكثر بذخا” بعد الاحتفال الذي أقامه ملك فرنسا لويس الرابع عشر بمناسبة توليه العرش.
لم تخل حياة خاشقجي من المشاكل، إذ واجه عدة دعاوى قانونية وفضائح، من بينها فضيحة إيران-كونترا واتهامه من قِبل القضاء الأمريكي بغسيل الأموال لصالح زوجة ديكتاتور الفليبين السابق، ايميلدا ماركوس.

مصدر الصورة
AFP

Image caption

ترامب اشترى يخت “النبيلة”، الذي منحه خاشقجي لسلطان بروناي

وكان خاشقجي صاحب أكبر يخت في العالم في زمنه، وأطلق عليه اسم ابنته “نبيلة”. وتم تمثيل بعض مشاهد أحد أفلام “جيمس بوند” على اليخت.
ولدى مواجهة خاشقجي مصاعب مالية، منح يخته لسلطان بروناي، الذي باعه بدوره لاحقا للرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب في ثمانينيات القرن الماضي بمبلغ 29 مليون دولار.
يُذكر أن سميرة، شقيقة عدنان، تزوجت من رجل الأعمال المصري محمد الفايد. وهي والدة عماد الفايد، صديق الأميرة ديانا الذي توفي بصحبتها في حادث سير في باريس عام 1997.

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

code

اخر الاخبار

ما أهداف زيارة روسية الى بيروت؟!

Published

on

By

كتبت وكالة “المركزية”:
 
صحيح أن الإعلان عن النتيجة الاولى من بنود المبادرة الفرنسية تأجّل إلى بعد غد الخميس بفعل عراقيل فرضتها قوى في الداخل، إلا أن المعروف أن المبادرة دولية، تحديداً أوروبية – أميركية، بقيادة فرنسية ونجاحها مرتبط بتشكيل حكومة حيادية من اختصاصيين قادرة على تحقيق الإصلاحات المطلوبة دولياً لانتشال لبنان من أسوأ أزمة اقتصادية ومالية في تاريخه. فكارثة المرفأ أعادت المجتمع الغربي إلى الساحة المحلية وسط شبه انكفاء عربي، في انتظار أن تتوضح الصورة إقليمياً ومحلياً بعد الانتخابات الرئاسية الأميركية، لكن أين يقف الروس من هذه المبادرة، خصوصاً وأن التطورات في الساحتين اللبنانية والسورية مرتبطة ببعضها إلى حدّ كبير؟
أوساط مطّلعة عن كثب على المواقف الروسية كشفت لـ “المركزية” أن التواصل قائم بين الروس والفرنسيين، وتم الإعلان عن الاتصال الهاتفي بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره الروسي فلاديمير بوتين. موسكو تدعم المبادرة الفرنسية وتقف إلى جانبها، كونها تسعى إلى إرساء الاستقرار في لبنان على مختلف الصعد لا سيّما السياسية والأمنية والاقتصادية، وتحقيق ذلك يهمّ الروس جدّاً إذ إنه ينسحب على سوريا ويحسّن وضعها، دائماً وفق الأوساط.

وأكّدت أن موسكو تبغي أن تتشكل حكومة تتمكن من الحصول على ثقة المجتمع الدولي ورضاه، أي فتح قنوات المساعدات المالية، لأنها تعلم جيّداً أن من دون الدعم الخارجي لبنان عاجز عن الاستمرار، في حين أن المساعدات مشروطة بتشكيل حكومة حيادية، أعضاؤها من الاختصاصيين، وقادرة على إنجاز الإصلاحات المطلوبة من المجتمع الدولي. ورأت المصادر أن من هنا يفسّر اهتمام روسيا الشديد بلبنان، لأن تحسّن الوضع الاقتصادي اللبناني يؤثر إيجابيّاً ومباشرةً على سوريا، كون الأزمة فيها زادت أضعافا مع احتدام الأزمة في بيروت. إلى ذلك، نجاح المبادرة الفرنسية يسهّل عودة النازحين السوريين وهذا ما يهمّ الروس، من دون أن ننسى تركيز موسكو على الوضع الأمني لبنانياً، وتخوّفهم من الإنفلات الذي يؤدي إلى عودة التطرف إلى الواجهة وانعكاسه سلباً على الداخل السوري، ما يعني أن المخيمات التي تضمّ مليونا ونصف مليون نازح سوري لن تكون بعيدة من تداعيات أي تصعيد مذهبي، تحديداً سني – شيعي، مع تدخل خارجي يمكن ان يعزز الحرب أو المواجهات المذهبية، وهذه النقطة شديدة الحساسية بالنسبة إلى المسؤولين الروس، حيث أن التوتر المذهبي وتفاقم الوضع الاقتصادي سيؤديان إلى تفلت الوضع الأمني، من هنا يأتي حرصهم على تشكيل حكومة قادرة على رفع اليد عن مساعدات خارجية تنعش الاقتصاد وتبعد إمكانية الخلل الأمني، وفق ما أوضحته المصادر عينها.
وعن الأسلوب المتّبع من روسيا للدفع في اتّجاه تحقيق المبادرة الفرنسية، لفتت إلى أنها تتواصل مع مختلف القوى السياسية المحلية، إلا أنّها لا تضغط مباشرةً بل تترك الدور لباريس، كون موسكو غير مؤهلة حالياً لتأدية أي دور أساسي على الساحة الداخلية، نظراً إلى ارتباط ذلك بضرورة تقديم الدعم المالي في حين أن لا إمكانيات لديها. وتطلب في السياق من كلّ الأطراف تقديم تنازلات في سبيل البلد، مع تقديرها تلك المقدّمة من رئيس الحكومة السابق سعد الحريري، حيث كان من المفترض أن يكون هو الرئيس المكلّف لكنه رشّح شخصا محايدا سعياً منهم لتحسن الوضع محلياً. وفي الإطار، توقّعت مصادر معنية عبر “المركزية” زيارة موفد روسي إلى لبنان الشهر المقبل.

Continue Reading

اخر الاخبار

عملية احتيال يتعرّض لها المستوردون اللبنانيون

Published

on

By

عملية احتيال يتعرّض لها المستوردون اللبنانيون بغياب القضاء عن بعض شركات الشحن منها “MSC” و “maersk”، والتي تفرض عليهم دفع رسوم التخزين و”tva” في المرفأ بالدولار، في حين أن الشركتين المذكورتين تدفعان بالليرة اللبنانية لهيئة إدارة واستثمار مرفأ بيروت،كما ان شركات الشحن الاخرى تستوفي المبالغ المتوجبة بالليرة اللبنانية.

ويرى مراقبون، انه يتوجب على “النيابة العامة المالية او مدعي عام بيروت التّدخل لوقف عملية النصب الجارية”.
والجدير ذكره، ان تلك الرسوم ناتجة عن التأخير في التخزين بسبب الانفجار الذي وقع في الرابع من آب واحد اسبابه اهمال ادارة المرفأ نفسها.

Continue Reading

اخر الاخبار

رياض طوق يواجه شكوى برّي غدًا… وتحرك مرتقب!

Published

on

By

في بلد الحريات أصبح قول الحقيقة جرماً يعاقب عليه القانون, وقُلبت الموازين وباتت الجرأة في كشف الفاسدين تُقابل بالقمع عوض محاسبتهم وانصاف المظلومين!

يَمثل الاعلامي رياض طوق صباح غد الثلاثاء في قصر العدل، ليدفع ثمن جرأته المعهودة ومواقفه وذلك بعد شكوى تقدم بها المحامي الدكتور علي رحال، بوكالته عن الرئيس نبيه برّي ضد طوق وضيوفه الاعلامية ديما صادق والناشط السياسي فاروق يعقوب، على خلفية ما ورد في احدى حلقات برنامج “باسم الشعب” من معلومات حول قيام عناصر من شرطة المجلس النيابي باطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين.

وبعنوان “وجوههم معروفة، أفعالهم موثقة، عنفهم منظم، رصاصهم في اجسادنا، بنادقهم في عيوننا، لكنهم يخشون الكلمة…كلنا سوا مع الاعلامي رياض طوق ورفاقه سنقول لا لكم الافواه سننتصر لعيون رفاقنا”، أُطلقت دعوات تضامن واسعة مع الاعلامي طوق، لحقوقيين واعلاميين ومحامين وناشطين من أجل الحرية منهم “انا خط احمر” و “عامية ١٧ تشرين” و “انا القرار” و “اعلامين من اجل الحرية” وحضور لـ”اطباء الثورة” ممَن عُرفوا بـ “القمصان البيض” ودعوات الى التجمع امام قصر العدل غداً الساعة العاشرة.


والجدير ذكره، أن الوقفة غدًا لن تكون للتضامن مع حرية الاعلام عمومًا وطوق خصوصًا، بل ستكون وقفة للتنديد بتصرفات حرس مجلس النواب “غير المسؤولة” تجاه الشعب اللبناني المنتفض.

هذا وكتب طوق في تغريدة على حسابه عبر “تويتر”، “لم أكن أعرف أنه سيتم محاسبتي قضائياً يوم طالبنا في باسم الشعب بمحاسبة عناصر حرس مجلس النواب الذين أطلقوا الرصاص الحيّ على المتظاهرين”.

واضاف، “وها انا غداً سأمثل مع ديما صادق وفاروق يعقوب أمام القضاء لمحاسبتنا لأننا طالبنا بالمحاسبة. غداً سألتزم الصمت إلى حين محاسبة المعتدين الحقيقيين”.

والسؤال، هل اتّخذ القانون صفة مُناصر الظالم والاستقواء على الشعب المنتفض في وجه تجار السياسة؟ وهل انعدمت حرية الاعلام لصالح استباحة؟

Continue Reading
error: Content is protected !!