في الذكرى الـ 25 لتولي مانديلا: أسوأ أداء لحزبه في انتخابات جنوب افريقيا - Lebanon news - أخبار لبنان
Connect with us
[adrotate group="1"]

اخر الاخبار

في الذكرى الـ 25 لتولي مانديلا: أسوأ أداء لحزبه في انتخابات جنوب افريقيا

Image caption نيلسون مانديلا أول رئيس أسود لجنوب افريقيا يتزامن إعلان نتائج الانتخابات البرلمانية في جنوب افريقيا مع الذكرى الخامسة والعشرين لتولي أول رئيس أسود الحكم، وهو الزعيم الراحل نيلسون مانديلا. وتعد هذه الانتخابات اختبارا لحزب المؤتمر الوطني الافريقي الذي قاد البلاد منذ إلغاء نظام الفصل العنصري قبل 25 عاما. كما أنها تعد بمثابة استفتاء…

Published

on

في الذكرى الـ 25 لتولي مانديلا: أسوأ أداء لحزبه في انتخابات جنوب افريقيا

Image caption

نيلسون مانديلا أول رئيس أسود لجنوب افريقيا

يتزامن إعلان نتائج الانتخابات البرلمانية في جنوب افريقيا مع الذكرى الخامسة والعشرين لتولي أول رئيس أسود الحكم، وهو الزعيم الراحل نيلسون مانديلا.

وتعد هذه الانتخابات اختبارا لحزب المؤتمر الوطني الافريقي الذي قاد البلاد منذ إلغاء نظام الفصل العنصري قبل 25 عاما. كما أنها تعد بمثابة استفتاء على الرئيس الحالي سيريل رامافوزا بشأن تعهداته بمكافحة الفساد في حكومته وحزبه وبجلب عهد جديد للبلاد.
وتشير النتائج إلى أن حزب المؤتمر حصل على 57 في المئة من الأصوات، أي تقلصت الأغلبية التي كان يتمتع بها. ولم تقل نتائج الحزب، الذي أسسه نيلسون مانديلا، من قبل عن 60 في المئة من الأصوات منذ توليه السلطة.

جنوب أفريقيا بعد ربع قرن من إلغاء نظام الفصل العنصري
مكافحة الفساد
وكان رامافوزا قد جاء للسلطة في فبراير/ شباط عام 2018 بعد فضائح أجبرت الرئيس السابق جاكوب زوما على الاستقالة. وقد تعهد رامافوزا بمكافحة الفساد، واتخذ بالفعل خطوات في هذا السبيل، منها تأسيس محكمة خاصة لتسريع وتيرة استعادة أموال الدولة المنهوبة.

مصدر الصورة
Huw Evans picture agency

Image caption

سيريل رامافوزا رئيس جنوب افريقيا

ولكن يبدو أن حماس الناخبين للرئيس قد خفت، ولعل ذلك يرجع إلى أن الفساد في جنوب افريقيا مازال منتشرا، بل إن بعض السياسيين المتهمين بالفساد مازالوا جزءا من حزب المؤتمر الوطني الافريقي، ويشاركون في الانتخابات التي تتم بنظام القائمة.
وقال هريمان فيسرمان أستاذ الإعلام بجامعة كيب تاون في تصريحات لشبكة فوكس الإخبارية إن “وجود مرشحين متهمين بالفساد يمثل مشكلة لرامافوزا حيث يشكك في مدى مصداقيته في مكافحة الفساد”.
مشاكل أخرى
كما يواجه اقتصاد جنوب افريقيا تحديات خطيرة، فمعدل البطالة يصل إلى نحو 27 في المئة حاليا وهو من أعلى المعدلات في العالم، ومازال أقل من 10 في المئة من سكان البلاد، وهم من البيض، يسيطرون على معظم ثرواتها.
وبالتالي فإن البعض يذهب إلى أبعد من قضية الفساد، ويطرح أسئلة حول مدى نجاح الحزب في الإصلاح الاقتصادي ومكافحة عدم المساواة.

مصدر الصورة
Getty Images

Image caption

الانتخابات البرلمانية في جنوب افريقيا

كانت نهاية نظام الفصل العنصري، الذي استمر حتى عام 1994، تعني تمتع الجميع في جنوب افريقيا بحق التصويت، ولكن انعدام المساواة من الناحية الاقتصادية استمر كمشكلة.
بالرغم من تحسن الأحوال منذ عام 1994 واتساع الطبقة الوسطى السوداء، إلا أن البيض مازالوا يسيطرون على أغلب ثروات البلاد، ومازالت الفجوة بين الغني والفقير تتسع.
جيل جديد
ويقول كيليبوغا مافوني أستاذ العلوم السياسية بجامعة جنوب افريقيا لشبكة فوكس” قد لا يكون الجيل الأكبر متحمسا كما كان الحال عام 1994 ولكنهم في المجمل سعداء”.
لكن الجيل الأصغر الذي ترعرع في ظل الديمقراطية غير راض عن وتيرة التغيير.
ومن المرجح أن الجيل الأصغر، الذين ولدوا أحرارا وترعرعوا بعد نهاية الفصل العنصري، قد صوت بحذر وقلق، فهم “ليسوا متفائلين إزاء المستقبل البراق الذي يعد به حزب المؤتمر”، بحسب مافوني.
ويميل الشباب للتصويت لأحزاب المعارضة، وخاصة حزب “مقاتلو الحرية الاقتصادية”، أقصى اليسار، والذي يريد فرض سيطرة الدولة على الاقتصاد. ويطلق زعيم الحزب يوليوس ماليما على نفسه “رئيس الأركان” ويرتدي وأنصاره زيا أحمر اللون.
وقد ارتفع رصيد هذا الحزب في الانتخابات من 6 في المئة من الأصوات إلى 10 في المئة.

مصدر الصورة
MARCO LONGARI

Image caption

مموسي ميامين، وهو أول زعيم أسود لحزب المعارضة الرئيسي وهو التحالف الديمقراطي

وكان حزب المعارضة الرئيسي، وهو التحالف الديمقراطي، يمين وسط، قد حقق مكاسب انتخابية كبيرة عام 2016 بزعامة مموسي ميامين، وهو أول زعيم أسود للحزب منذ عام 2015. ولكن مازال الحزب يحتفظ بسمعة أنه المفضل لليبراليين البيض، وهو ما أدى إلى تراجعه في هذه الانتخابات.
ويأتي فوز حزب المؤتمر الوطني الافريقي بأسوأ أداء منذ عام 1994 لينعكس على التفويض الممنوح لرامافوزا لمكافحة الفساد والقيام بالإصلاح الاقتصادي الذي تعهد به، بحسب مراقبين.
ويواجه رامافوزا وحزب مانديلا الآن اختبارا لمدة خمس سنوات قادمة. فهل سيتمكنون من مواجهة التحديات؟

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.

*

code

اخر الاخبار

غريب مش ضاجج الفايسبوك بهل خبر !

Published

on

By

غريب مش ضاجج الفايسبوك  بهل خبر !

توّجت الشابه ساندرا أنطوان سكر من بلدة بشرّي بطلة عالمية في لعبة الفنون القتالية المختلطة (MMA) التي جرت نهائياتها في أمستردام، العاصمة الهولندية.

وفي النهائيات، فازت بجدارة على منافستها الهولندية كالي هامينغ واحتلت المرتبة الأولى عالمياً بهذه اللعبة، وتسلّمت بعد ذلك الميدالية الذهبية ورفعت اسم لبنان عالياً.

Continue Reading

اخر الاخبار

«الكهرباء» تحتاج إلى 77 مليون دولار: زيادة ساعات التغذية متوقف على سلامة

Published

on

By

وافق مجلس الوزراء في جلسته، أمس، مبدئياً، على توفير 77 مليون دولار نقداً طلبتها مؤسسة كهرباء لبنان لتشغيل معامل دير عمار والذوق والزهراني والجية، تفادياً لانهيارها، بهدف تأمين التيار الكهربائي بمعدّل 4 ساعات يومياً، بدلاً من ساعتين كحدّ أقصى حالياً. إلا أن الاكتفاء بموافقة كهذه، وانتظار اقتراحات وزارة المالية حول آلية التمويل، يعني أن الأزمة تراوح مكانها، وأن الحكومة تتأنّى في إلزام مصرف لبنان تحويل الـ 400 مليار ليرة المتراكمة في حسابات المؤسسة إلى الدولار النقدي وفق السعر الرسمي المعتمد، كما اقترحت المؤسّسة كمخرجٍ للحؤول دون انقطاع التغذية. واكتفت بدعوة سلامة إلى حضور جلسةٍ للحكومة يوم الأربعاء «في إطار التعاون»، كما اقترح رئيسها نجيب ميقاتي. بمعنى آخر، رحّلت الحكومة الإشكال المتوقّع حول التمويل إلى الأسبوع المقبل.

وكان وزير الطاقة وليد فياض قد عرض في الجلسة طلب مؤسّسة كهرباء لبنان توفير 77 مليون دولار «فريش» لتأمين أعمال التشغيل والصيانة للكهرباء، علماً بأن في حساب المؤسسة لدى مصرف لبنان مبلغاً متراكماً يبلغ 400 مليار ليرة، وهي لا يمكنها إلا أن تتعامل مع مصرف لبنان لتأمين الدولارات اللازمة باعتباره العميل المالي للقطاع العام وفق المادة 97 من قانون النقد والتسليف. لذا، طلبت المؤسسة تحويل الليرات إلى دولارات وفق السعر الرسمي لاستخدامها كمصاريف تشغيلية لمعامل دير عمار والزهراني والجية والذوق في الأشهر الأربعة المقبلة، في قطاعات الإنتاج والنقل والتوزيع، بهدف تأمين الحد الأدنى من استقرار الشبكة وسلامة الاستثمار، وبالتالي توفير التغذية بالتيار الكهربائي بمعدّل 4 ساعات يومياً.

ويأتي هذا الطلب بعدما انتهت العقود مع الشركة المشغّلة لمعملَي دير عمار والزهراني «Prime south»، ومشغل معملَي المحركات العكسية في الذوق والجية تحالف «MEP/OEG/Arkay Energy»، وشركات مقدّمي خدمات التوزيع «MRAD, NEUC, KVA, BUS»، والتي أرسلت كتباً إلى المؤسسة تطالبها بتسديد فواتيرها المتراكمة بشكل شهري بالفريش دولار، والعائدة لتأمين المواد الاستهلاكية وقطع الغيار الضرورية وإجراء الصيانات العامة والدورية في منشآت المؤسسة في قطاعات الإنتاج والنقل والتوزيع. وبحسب كهرباء لبنان، فإنه في حال تحويل «المركزي» الـ 400 مليار إلى دولار نقدي، ستتمكّن من تسديد جزء من الفواتير المستحقّة للشركات، وإعادة تلزيمها لإجراء الأشغال والكشوفات اللازمة والصيانات والتصليحات وغيرها من الأشغال الضرورية، وتوريد المعدات وقطع الغيار للحفاظ على تسيير المرفق العام بالحد الأدنى في الظروف الراهنة، ودرءاً لتعريض سلامة الاستثمار للخطر، وخصوصاً أن عدم إجراء الكشف العام عند استحقاقه لأيّ من المجموعات في المعامل الأربعة سيؤدي إلى انهيارها ووضعها خارج الخدمة.
وتستند المؤسسة في طلبها هذا الى أنّ الدولة اللبنانية لم تنجح بعد في استجرار الكهرباء من الأردن ولا في شراء الغاز المصري لزوم معمل دير عمار، وبما أن خطّة وزارة الطاقة، التي عُرِضَت على الحكومة الشهر الماضي، تضمّنت مساهمة مالية لمؤسسة كهرباء لبنان بالدولار الأميركي. وأضافت المؤسسة إن «المركزي» أبدى سابقاً استعداده لتحويل ما تحتاج إليه كهرباء لبنان من الدولارات الفريش على سعر صرف منصّة صيرفة بعد موافقة وزارة المالية، وليس وفق السعر الرسمي المعتمد، كما تطالب كهرباء لبنان التي لا تزال تعتمد سعر 1515 ليرة للدولار الواحد في عمليات الجباية والتحصيل، وبالتالي يستحيل عليها في ظل التعرفة الحالية تسديد المستحقات المالية المتوجبة على المؤسسة بالعملات الأجنبية على سعر منصة صيرفة.

Continue Reading

اخر الاخبار

الصين تعلن معارضتها للعقوبات بعد عزل بنوك روسية عن نظام سويفت

Published

on

By

كدت وزارة الخارجية الصينية الاثنين 28 فبراير مجددا معارضتها لاستخدام ما تصفه بالعقوبات غير المشروعة من جانب واحد بعد أن تحركت الدول الغربية لمنع بنوك روسية معينة من الدخول على نظام سويفت العالمي للمدفوعات المالية بين البنوك.

وتجاهل وانغ وين بين المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية اليوم دعوة من البيت الأبيض أمس لأن تدين الصين الغزو الروسي لأوكرانيا قائلا إن الصين دائما ما تقف إلى جانب السلام والعدالة وتتخذ مواقفها على هذا الأساس.

ورفضت الصين إدانة الهجوم الروسي على أوكرانيا أو وصفه بالغزو ودعت مرارا لإجراء مفاوضات في حين تقر بما تصفها المخاوف الأمنية المشروعة لروسيا.

وصعدت الدول الغربية العقوبات التي تكثف الضغوط على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال وانغ إن الصين ضد استخدام العقوبات لحل المشكلات وخاصة العقوبات الأحادية التي تفرض دون تفويض دولي.

وتواصل الصين وروسيا التعاون التجاري المعتاد بروح الاحترام المتبادل والمساواة والمنفعة المتبادلة.

وقال وانغ إن جميع الأطراف يجب أن تتحلى بالهدوء وتتجنب المزيد من التصعيد، وذلك بعد أن وضع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الرادع النووي في حالة تأهب.

Continue Reading
error: Content is protected !!