وقال اللفتنانت كولونيل عريف الإسلام لوكالة فرانس برس إنّ “السفينة كانت تقلّ زهاء 50 شخصًا عندما غرقت في مصب نهر ناف. تم العثور على خمس جثث بينهم أربعة أطفال، وعلى 21 ناجيًا”.

وفر أكثر من نصف مليون من الروهينغا من شمال ولاية راخين في شهر واحد، هربا من عمليات عسكرية ينفذها الجيش وأعمال عنف أهلية اعتبرت الأمم المتحدة أنها “تطهير عرقي”.