قصة الرجل الذي أنشأ خدمة الإسعاف المجاني الوحيدة في الصومال - Lebanon news - أخبار لبنان
Connect with us
[adrotate group="1"]

اخر الاخبار

قصة الرجل الذي أنشأ خدمة الإسعاف المجاني الوحيدة في الصومال

مصدر الصورة Abdulkadir Abdirahman Adan Image caption الطبيب عبد القادر عبد الرحمن عدن مؤسس خدمة آمين للإسعافات لم يكن الأمر طبيعياً بالنسبة لـ عبد القادر عبد الرحمن عدن، أن يرى المرضى يُنقلون على عربات جرٍ إلى المستشفيات وهم في وضع حرج، خاصة في بلدٍ مثل الصومال حيث تتكرر التفجيرات الدامية التي يقوم بها مسلحون في…

Published

on

قصة الرجل الذي أنشأ خدمة الإسعاف المجاني الوحيدة في الصومال

مصدر الصورة
Abdulkadir Abdirahman Adan

Image caption

الطبيب عبد القادر عبد الرحمن عدن مؤسس خدمة آمين للإسعافات

لم يكن الأمر طبيعياً بالنسبة لـ عبد القادر عبد الرحمن عدن، أن يرى المرضى يُنقلون على عربات جرٍ إلى المستشفيات وهم في وضع حرج، خاصة في بلدٍ مثل الصومال حيث تتكرر التفجيرات الدامية التي يقوم بها مسلحون في العاصمة مقديشو.

أسس عبد الرحمن قبل 13 عاماً، خدمة إسعاف مجانية بدأت بحافلة قديمة ومستعملة دون أن يحصل على دعم حكومي، ليتحول إلى شخصية فاعلة وملهمة للشباب الصوماليين الذين تطوعوا في الخدمة التي سماها عدن بـ ” AAMIN “.
مبادرة ذاتية
عندما عاد عدن (45 عاماً) من باكستان إلى مقديشو، بعد أن أنهى دراسة طب الأسنان هناك، تفاجأ بنقص سيارات الإسعاف في شوارع مقديشو المزدحمة، وبانتشار عربات النقل اليدوية التي كانت تُستخدم في نقل المرضى.

كان هناك عدد قليل من سيارات الإسعاف، أما الخدمات الإسعافية فكانت تُقدم معظمها من قبل المستشفيات الخاصة التي تتقاضى الأجور من المرضى لقاء نقلهم إلى المستشفيات.
وبعد فترة قصيرة، بادر الطبيب عدن إلى تأسيس خدمة الإسعاف المجانية غير الحكومية.
وقال لبي بي سي “في البداية، اشتريت حافلة صغيرة وقمت بصيانتها لجعلها متوفرة للجميع بمن فيهم مستخدمي الكراسي المتحركة”.
“مقتل 150 مسلحا” من حركة الشباب الصومالية بغارة أمريكية
مكافآت مالية للمساعدة في القبض على قادة حركة الشباب الصومالية

مصدر الصورة
Getty Images

Image caption

لدى آمين حالياً 20 سيارة إسعاف دون أي دعم حكومي

بدأت الحافلة الصغيرة بنقل الجرحى والمصابين والنساء الحوامل إلى المستشفى. وأدرك عدن لاحقاً أنه يحتاج إلى توسيع هذه الخدمة لمساعدة أكبر عدد من المحتاجين للإسعاف.
فبدأ يتردد على أسواق المدينة المفتوحة والمحلات التجارية الصغيرة المنتشرة هناك، بحثاً عن الجهات المانحة للمساعدات.
ويقول: “تمكنت من إقناع مجموعة من صغار التجار المحليين للمساهمة في شراء حافلة صغيرة أخرى لنا لتوسيع خدمتنا”. في ذلك الوقت، كان عدن يعمل مدرساً بدوام جزئي في جامعتين في المدينة.
ويقول: “سألت طلابي عما إذا كانوا يريدون المساهمة في إنقاذ حياة الآخرين بالتبرع بمبلغ دولار واحد شهرياً للمساهمة في إنقاذ إخواننا وأخواتنا”.
وبعد تحقيق نتائج مشجعة، بدأ عدن يطلب من جميع الناس المساهمة بمبلغ دولار واحد فقط في الشهر للمساعدة في تشغيل المزيد من سيارات الإسعاف”.
لا يوجد دعم حكومي”
قام عدن بتسمية خدمة الإسعاف التي يديرها باسم “آمين” ومعناها باللغة الصومالية، الثقة. ويرى معظم الناس هناك بأن هذا الإسم يرتقي إلى المستوى المطلوب في “دولة فاشلة سياسياً”.

واليوم، يعمل في خدمة إسعاف آمين، 35 شخصاً، معظمهم من الطلبة والمتطوعين الذين لا يقبضون رواتب مقابل عملهم، كما أن آمين تغطي نفقاتها اليومية مثل مصاريف النقل والاحتياجات الضرورية، من التبرعات دون أي مساهمة حكومية.
فتوسعت خدمة آمين من سيارة واحدة إلى 20 سيارة إسعاف، مع وجود سائق لكل سيارة. وقال عدن: “سألنا منذ فترة مكتب رئيس بلدية مقديشو عما إذا كان بإمكانهم مساعدتنا بعشرة لترات من الوقود يومياً، وما زلنا ننتظر الرد”.
لمحة موجزة عن “المحاكم الشرعية” في الصومال
وجه آخر للصومال التي مزقتها الصراعات

مصدر الصورة
Getty Images

Image caption

قدمت سيارة إسعاف آمين المساعدة في أعقاب هجوم أكتوبر/تشرين الأول 2017 الذي قتل فيه أكثر من 580 شخصاً

منظمات خارجية
لم تقتصر مساعي الطبيب عدن في طلب المساعدات على الصوماليين، بل تمكن من الحصول على دعم من الأمم المتحدة أيضاً، وقال: “اشترت لنا منظمة الصحة العالمية سيارتين، كما تبرع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ببعض أجهزة الاتصال اللاسلكية”.
ويضيف: “اشترينا سيارات الإسعاف المستعملة من دبي واستلمناها في الآونة الأخيرة، كما نظمت السفارة البريطانية في مقديشو ماراثوناً لجمع الأموال من أجل مساعدتنا”.

حظر
جمع التبرعات هنا ليس بالأمر السهل، ومثله التعامل مع السلطات المحلية، فقد حظرت السلطات مؤخرًا وجود سيارات آمين في مواقع الانفجارات في المدينة، ويبدو أن المشكلة هي حساسية الحكومة من عدد الإصابات الناجمة عن التفجيرات التي ينفذها متشددون إسلاميون، وتقوم آمين بإعلام الصحفيين بعدد القتلى والإصابات، والذين بدورهم ينشرون تلك المعلومات في صفحاتهم في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأثار ذلك الحظر غضب البعض عندما تم نشر الخبر على موقع فيسبوك التابع للقسم الصومالي في بي بي سي، الأسبوع الماضي، إذ استنكروا إجراء الحكومة في “وقف عمل الإسعاف”.
لكن عدن يقلل من ذلك ويقول: “لقد تحدثت إلى مسؤول الشرطة، فألغى الحظر، لكنه طلب منا أن نعلمهم عندما نُستدعى، كما لا يُسمح لنا بالتحدث إلى وسائل الإعلام أو الكشف عن عدد الضحايا”.

بينما قال صلاح حسن عمر، المتحدث باسم السلطة الإقليمية لبي بي سي،: “كان الأمر مجرد سوء فهم وكان الهدف منه التوصل الى العمل سوية بطريقة أفضل، أما بالنسبة لعدن، فيمكن التغلب على مثل هذه المشاكل، بفضل الكرم الذي يتلقاه منذ بدء خدمة الإسعاف”.
وأضاف: “لكل شخص في هذه الحياة هدف، وأهم شيء بالنسبة لي هو حياة الناس، هذه هي القوة المحركة لي”.

كرم
ويقول عدن: “الصوماليون شعب كريم جداً حتى لو لم يمتلكوا شيئاً، فبلدنا يعاني من الاضطرابات منذ 30 عاماً، لكنه مازال حياً بفضل الأموال المرسلة إليه من الخارج”.
فالصومال يعيش على كرم وحسن نوايا الصوماليين في الشتات منذ عقود.
وآمين، هو جهد جماعي تطوعي تقريباً، وعلينا أخذ زمام المبادرة من أجل رفاهية إخواننا الصوماليين.”

Image caption

تقدم آمين خدمة الإسعساف وإرسال السيارات على مدار 18 ساعة يومياً

“لسنا سياسيين”
رغم أن التفجيرات التي كانت تنفذها حركة الشباب المتشددة في مقديشو تتصدر عناوين الأخبار، إلا أن خدمة آمين للإسعاف لم تتأسس لسد حاجة ضحايا تلك الهجمات فقط، بل تُستخدم سيارات آمين في جميع الحالات التي تتطلب الإسعاف، سواء تعلق الأمر برعاية طفل صغير أو امرأة في مرحلة المخاض أو عجوز يحتاج إلى المساعدة.
ويقول عدن: “نتواجد حيث توجد الحاجة إلينا، فلدينا مسعفون وممرضون على أهبة الاستعداد”.

مستقبل
ويأمل عدن بألا يموت أحد في الصومال مستقبلاً نتيجة عدم قدرته على الحصول على الإسعاف في الوقت المناسب”. ويتمنى رؤية خدمة آمين تتوسع لتشمل كل البلاد.

وقد يبدو الأمر مستحيلاً في ظل سيطرة حركة الشباب على معظم المناطق الريفية، لكن عدن يقول، لايمكن تحقيق أي شيء دون وجود عزيمة، كما أنه لا يبدو أن حركة الشباب المعروفة بمطالبتها بالمال من الشركات التجارية الصومالية مقابل الحماية، مهتمة بعربات الإسعاف.
“فنحن لسنا شركة، ولا نحقق أرباحاً ولسنا بسياسيين، لا أستطيع تخمين ما قد تطلبه حركة الشباب منا”.

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.

*

code

اخر الاخبار

غريب مش ضاجج الفايسبوك بهل خبر !

Published

on

By

غريب مش ضاجج الفايسبوك  بهل خبر !

توّجت الشابه ساندرا أنطوان سكر من بلدة بشرّي بطلة عالمية في لعبة الفنون القتالية المختلطة (MMA) التي جرت نهائياتها في أمستردام، العاصمة الهولندية.

وفي النهائيات، فازت بجدارة على منافستها الهولندية كالي هامينغ واحتلت المرتبة الأولى عالمياً بهذه اللعبة، وتسلّمت بعد ذلك الميدالية الذهبية ورفعت اسم لبنان عالياً.

Continue Reading

اخر الاخبار

«الكهرباء» تحتاج إلى 77 مليون دولار: زيادة ساعات التغذية متوقف على سلامة

Published

on

By

وافق مجلس الوزراء في جلسته، أمس، مبدئياً، على توفير 77 مليون دولار نقداً طلبتها مؤسسة كهرباء لبنان لتشغيل معامل دير عمار والذوق والزهراني والجية، تفادياً لانهيارها، بهدف تأمين التيار الكهربائي بمعدّل 4 ساعات يومياً، بدلاً من ساعتين كحدّ أقصى حالياً. إلا أن الاكتفاء بموافقة كهذه، وانتظار اقتراحات وزارة المالية حول آلية التمويل، يعني أن الأزمة تراوح مكانها، وأن الحكومة تتأنّى في إلزام مصرف لبنان تحويل الـ 400 مليار ليرة المتراكمة في حسابات المؤسسة إلى الدولار النقدي وفق السعر الرسمي المعتمد، كما اقترحت المؤسّسة كمخرجٍ للحؤول دون انقطاع التغذية. واكتفت بدعوة سلامة إلى حضور جلسةٍ للحكومة يوم الأربعاء «في إطار التعاون»، كما اقترح رئيسها نجيب ميقاتي. بمعنى آخر، رحّلت الحكومة الإشكال المتوقّع حول التمويل إلى الأسبوع المقبل.

وكان وزير الطاقة وليد فياض قد عرض في الجلسة طلب مؤسّسة كهرباء لبنان توفير 77 مليون دولار «فريش» لتأمين أعمال التشغيل والصيانة للكهرباء، علماً بأن في حساب المؤسسة لدى مصرف لبنان مبلغاً متراكماً يبلغ 400 مليار ليرة، وهي لا يمكنها إلا أن تتعامل مع مصرف لبنان لتأمين الدولارات اللازمة باعتباره العميل المالي للقطاع العام وفق المادة 97 من قانون النقد والتسليف. لذا، طلبت المؤسسة تحويل الليرات إلى دولارات وفق السعر الرسمي لاستخدامها كمصاريف تشغيلية لمعامل دير عمار والزهراني والجية والذوق في الأشهر الأربعة المقبلة، في قطاعات الإنتاج والنقل والتوزيع، بهدف تأمين الحد الأدنى من استقرار الشبكة وسلامة الاستثمار، وبالتالي توفير التغذية بالتيار الكهربائي بمعدّل 4 ساعات يومياً.

ويأتي هذا الطلب بعدما انتهت العقود مع الشركة المشغّلة لمعملَي دير عمار والزهراني «Prime south»، ومشغل معملَي المحركات العكسية في الذوق والجية تحالف «MEP/OEG/Arkay Energy»، وشركات مقدّمي خدمات التوزيع «MRAD, NEUC, KVA, BUS»، والتي أرسلت كتباً إلى المؤسسة تطالبها بتسديد فواتيرها المتراكمة بشكل شهري بالفريش دولار، والعائدة لتأمين المواد الاستهلاكية وقطع الغيار الضرورية وإجراء الصيانات العامة والدورية في منشآت المؤسسة في قطاعات الإنتاج والنقل والتوزيع. وبحسب كهرباء لبنان، فإنه في حال تحويل «المركزي» الـ 400 مليار إلى دولار نقدي، ستتمكّن من تسديد جزء من الفواتير المستحقّة للشركات، وإعادة تلزيمها لإجراء الأشغال والكشوفات اللازمة والصيانات والتصليحات وغيرها من الأشغال الضرورية، وتوريد المعدات وقطع الغيار للحفاظ على تسيير المرفق العام بالحد الأدنى في الظروف الراهنة، ودرءاً لتعريض سلامة الاستثمار للخطر، وخصوصاً أن عدم إجراء الكشف العام عند استحقاقه لأيّ من المجموعات في المعامل الأربعة سيؤدي إلى انهيارها ووضعها خارج الخدمة.
وتستند المؤسسة في طلبها هذا الى أنّ الدولة اللبنانية لم تنجح بعد في استجرار الكهرباء من الأردن ولا في شراء الغاز المصري لزوم معمل دير عمار، وبما أن خطّة وزارة الطاقة، التي عُرِضَت على الحكومة الشهر الماضي، تضمّنت مساهمة مالية لمؤسسة كهرباء لبنان بالدولار الأميركي. وأضافت المؤسسة إن «المركزي» أبدى سابقاً استعداده لتحويل ما تحتاج إليه كهرباء لبنان من الدولارات الفريش على سعر صرف منصّة صيرفة بعد موافقة وزارة المالية، وليس وفق السعر الرسمي المعتمد، كما تطالب كهرباء لبنان التي لا تزال تعتمد سعر 1515 ليرة للدولار الواحد في عمليات الجباية والتحصيل، وبالتالي يستحيل عليها في ظل التعرفة الحالية تسديد المستحقات المالية المتوجبة على المؤسسة بالعملات الأجنبية على سعر منصة صيرفة.

Continue Reading

اخر الاخبار

الصين تعلن معارضتها للعقوبات بعد عزل بنوك روسية عن نظام سويفت

Published

on

By

كدت وزارة الخارجية الصينية الاثنين 28 فبراير مجددا معارضتها لاستخدام ما تصفه بالعقوبات غير المشروعة من جانب واحد بعد أن تحركت الدول الغربية لمنع بنوك روسية معينة من الدخول على نظام سويفت العالمي للمدفوعات المالية بين البنوك.

وتجاهل وانغ وين بين المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية اليوم دعوة من البيت الأبيض أمس لأن تدين الصين الغزو الروسي لأوكرانيا قائلا إن الصين دائما ما تقف إلى جانب السلام والعدالة وتتخذ مواقفها على هذا الأساس.

ورفضت الصين إدانة الهجوم الروسي على أوكرانيا أو وصفه بالغزو ودعت مرارا لإجراء مفاوضات في حين تقر بما تصفها المخاوف الأمنية المشروعة لروسيا.

وصعدت الدول الغربية العقوبات التي تكثف الضغوط على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال وانغ إن الصين ضد استخدام العقوبات لحل المشكلات وخاصة العقوبات الأحادية التي تفرض دون تفويض دولي.

وتواصل الصين وروسيا التعاون التجاري المعتاد بروح الاحترام المتبادل والمساواة والمنفعة المتبادلة.

وقال وانغ إن جميع الأطراف يجب أن تتحلى بالهدوء وتتجنب المزيد من التصعيد، وذلك بعد أن وضع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الرادع النووي في حالة تأهب.

Continue Reading
error: Content is protected !!