هذا ما كشفته "جارة" منفذ هجوم لندن - Lebanon news - أخبار لبنان

هذا ما كشفته “جارة” منفذ هجوم لندن

ادعت امرأة بريطانية أن الرجل المسؤول عن أحداث لندن الإرهابية يوم الأربعاء الماضي هو جار سابق لها.
وقالت ايوانا روميك (45 عاما) من برمنغهام إنها تعتقد أنها كانت تقول “مرحبا” للرجل الذي كان وراء الهجوم الذي أسفر عن 5 قتلى وعشرات الجرحى؛ لكنها رغم ادعائها فقد عجزت عن تقديم اسم الإرهابي.
وكان تنظيم داعش قد أعلن مسؤوليته عن الهجوم عبر إحدى وكالاته على الإنترنت ظهر يوم الخميس.
ولم تؤكد السلطات إن كان خالد مسعود منفذ الاعتداء كان يسكن جارا للسيدة روميك أم لا.
كان يبدو رائعا يهتم بحديقته!
قالت روميك إنها تعرفت على الرجل على الفور وإنها كانت قد رأته آخر مرة في ديسمبر الماضي وهو يخرج من بيت مجاور مع امرأة وطفل صغير.
وأضافت: “بمجرد أن رأيت الصور في التلفزيون والصحف عرفت أنه الرجل الذي كان يسكن بجوارنا”.
وقالت: “كنت أراه كثيرا ولم يكن بيننا سوى قول مرحبا وكيف حالك؟”.
وأوضحت: “لديه طفل صغير أعتقد أنه في الخامسة أو السادسة من عمره، وكانت تعيش معه امرأة آسيوية”.
وأكدت أنه “كان يبدو شخصا رائعا وكان يهتم بحديقة بيته وإزالة الأعشاب الضارة.. وقد رحل في ديسمبر في وقت قريب.. فذات يوم كانت هناك عربة شحن أمام المنزل وبعدها لم أعد أره، كان رحيله مفاجئا”.
الشرطة تداهم البيوت المجاورة
وقد داهمت الشرطة بالفعل عددا من المنازل في برمنغهام ولندن بما فيهم منزل مجاور للسيدة المذكورة، حيث قبضت على ثمانية أشخاص على صلة بالهجوم الإرهابي.
وقالت روميك: “في ليلة الأمس سمعت جلبة وعرفت أنها الشرطة وكانوا يطلبون من سكان أحد المنازل بأن يفتحوا الباب وهم يطرقون عليه بقوة ويصرخون: افتح الباب”.
وأضافت: “سمعت أحدهم يقول إنه في الطابق الثاني.. وفي الوقت نفسه سمعت صوت #مروحية تحلق في الأعلى.. وكان رجال يلبسون ملابس الطب الشرعي وكان المنظر غريبا”.
وقالت: “كنت أرتجف وفي غاية العصبية وأنا أقول لنفسي هل سأستمر في العيش هنا في هذه المنطقة.. وقد قضيت بها 12 عاما”.
وختمت: “كنت أعتقد أنهم عائلة عادية”.
العربية

leave a reply