وحسب بيان الوزارة، بلغ عدد المتسممين 750 شخصا تم نقل معظمهم إلى مستشفيات أربيل، والباقي تم إسعافهم في الموقع من قبل صحة نينوى، فيما أعلن عن وفاة امرأة وطفلين.

وطالبت المنظمة العالمية لحقوق الإنسان بالتحقيق في الحادثة، والكشف عن مسؤول منظمة راف القطرية والمطعم الذي قدم وجبات الطعام للنازحين.

الجدير بالذكر أن راف الخيرية، مدرجة في قوائم الإرهاب القطرية، وهي مؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية، وهي مؤسسة تستضيف مؤيدين للقاعدة وتسهل عمليات جمعهم للأموال، كما يعمل داعمون للإرهاب على الإشراف على عمليات المؤسسة.