الحريري: صبرنا كثيراً ولا بد مع بداية السنة أن نُشكل الحكومة - Lebanon news - أخبار لبنان
لبنان

الحريري: صبرنا كثيراً ولا بد مع بداية السنة أن نُشكل الحكومة

الحريري: صبرنا كثيراً ولا بد مع بداية السنة أن نُشكل الحكومة

بيروت ـ عمر حبنجر  اليوم الثلاثاء سنة ميلادية جديدة.. 2019 تسلمت من سابقتها في لبنان بلدا بحكومة تصريف اعمال وبمؤسسات ادارية ومالية بلا افعال، ومصحوبة بفساد مستشر، ووعود بالتغيير والاصلاح، يُشك بأن يقوى على اصلاحها الدهر. عام 2018 صفحة غامقة في تاريخ لبنان السياسي، انتخابات تشريعية بقانون مذهبي مفروض، وتكليف بتشكيل حكومة دون تأليف، وعلى صعيد التحالفات سقط تحالف معراب بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية، ونهض تحالف القوات ـ المردة، اهتز التحالف بين «العهد» وحليفه حزب الله، انما امكن اسناده في آخر لحظة بدعامة «الحاجات المشتركة» لاستمراره عبر لقاء انعقد امس في مقر التيار الوطني الحر في سن الفيل. تحمس الفرنسيون لحماية الاقتصاديات اللبنانية المهددة بالتعاون مع الدول العربية الحريصة على لبنان، فكان مؤتمر «سيدر» في باريس، مقررات تنتظر التنفيذ. عام الازمات والتظاهرات والكهرباء المقطوعة والسيول الجارفة والديون المتفاقمة والموازنة العامة العديمة التوازن بين الوارد والصادر، وسط تهرب ضريبي مقونن وتهريب مفتوح للمسموح والممنوع عبر المنافذ الحدودية المشرعة والسيادة المنغصة. ويضيف البطريرك الماروني بشارة الراعي الى كل هذا في عظة قداس الاحد الماضي من بكركي بالقول: تربية المسؤولين عندنا للمواطنين على الولاء للمذهب والحزب والزعيم وصاحب النفوذ والمال، وعلى تجاوز القوانين وسلب اموال الخزينة وهدرها عبر دفع رواتب لمئات الاشخاص الوهميين، والمؤسسات الصورية، ما ادى الى اغلاق مئات الشركات وصرف آلاف العمال. وللخروج من هذا الحال، طالب الراعي بتشكيل حكومة اختصاصيين مصغرة، وهذا ما كان طالب به حزب الكتائب، واخيرا النائب العميد شامل روكز عضو تكتل لبنان القوي. وكان الرئيس المكلف سعد الحريري الذي فك صيامه عن الكلام وخلع رداء الصمت امس ليبدي من وسط بيروت اثناء تفقده التحضيرات لسهرة رأس السنة في باحة مجلس النواب اسفه لتأخر تشكيل الحكومة قائلا: هذا هو البلد الذي نريده للاسف، تأخر تشكيل الحكومة بهذا الشكل لكن لدي ثقة بأن كل الفرقاء السياسيين يريدون حلا، فخامة الرئيس صبر كثيرا، وانا صبرت كثيرا، وكذلك كل الشعب اللبناني، واضاف: لا بد لنا ان تشكل الحكومة مع بداية العام الجديد. اللقاء التشاوري غائب عن المشاورات، لكن احد مصادره نفى ما تردد عن اختيار مسؤول العلاقات العامة في مجلس النواب علي حمد للتوزير باسم اللقاء التشاوري. الرئيس السابق لمجلس النواب اللبناني حسين الحسيني قال لقناة «ام.تي.في»: نحن لسنا دولة بل مجموعة عصابات تتناحر على اموال الدولة، وقال: الميثاقية تعني تمثيل كل الناس، لكن اين المعارضة واين المساءلة في حكومة مصغرة عن مجلس النواب حيث لا مراقبة ولا محاسبة؟ بل اباحة للمال العام، معتبرا مطالبة البعض بالثلث المعطل في الحكومة هو من اكبر الخروقات للدستور، ورئيس الجمهورية هو رئيس الدولة وكل السلطات، ولا اعلم كيف يحجم نفسه. القوات اللبنانية دعت الى تأليف الحكومة في الايام الاولى من السنة الحالية والا لتفعيل تصريف الاعمال في اضيق نطاق. في هذه الاثناء، اتخذت اجراءات امنية مشددة حول اماكن الاحتفالات وفي ساحة النجمة، حيث تقيم بلدية بيروت احتفالا بمناسبة السنة الجديدة.

Leave a Reply