القصيفي من سيدني:ازمة الاعلام في لبنان تشبه إلى حد بعيد الأزمة الاقتصادية والاجتماعية - Lebanon news - أخبار لبنان

القصيفي من سيدني:ازمة الاعلام في لبنان تشبه إلى حد بعيد الأزمة الاقتصادية والاجتماعية

القصيفي من سيدني:ازمة الاعلام في لبنان تشبه إلى حد بعيد الأزمة الاقتصادية والاجتماعية

وطنية – سيدني – استضاف رئيس تحرير جريدة النهار الاسترالية انور حرب نقيب محرري الصحافة اللبنانية جوزف القصيفي ورئيس المركز الثقافي العربي – منتدى بطرس عنداري مصطفى علم الدين والاعضاء الى مائدة غداء تكريمية، شارك فيها قنصل لبنان العام في سيدني شربل معكرون والقنصل اللبناني ريمون الشملاتي، رئيس الرابطة المارونية انطوني هاشم، رئيس التجمع المسيحي والي وهبه، رئيس المجلس الماروني طوني خطار، عضو المجلس الوطني في التيار الوطني الحر طوني طوق، مسؤول الحزب التقدمي الاشتراكي ممدوح مطر، منسق سيدني في حركة الاستقلال سعيد الدويهي، ممثل القوات اللبنانية سليم الشدياق، ممثل الكتائب بيتر مارون، رئيس المجلس الاسترالي المسيحي كميل شلالا، الدكتو عماد برو ورجلا الاعمال جورج غصين وعادل الحسن وعدد من ممثلي وسائل الاعلام. القصيفي وألقى القصيفي كلمة نوه فيها بالزميل حرب وبالدور الوطني الكبير “الذي يضطلع به في خدمة الوطن الام ونصرة قضاياه في كل المجالات”، وشكر رئيس المركز الثقافي العربي منتدى بطرس عنداري على دعوته له الى استراليا منوها “بدوره البارز على صعيد الجالية اللبنانية في استراليا”، كما شكر مسؤول مكتب “الوكالة الوطنية للاعلام” في سيدني الزميل سايد مخايل “الذي يحقق بعمله ومواظبته التواصل الدائم بين شطري البلاد”، منوها “بدور صحافيي واعلاميي اوستراليا في خدمة قضايا الوطن الام”. وقال:”عهدا أن تكون زيارتي هذه، فاتحة العلاقة، نوعية وتواصل دائم بين الزملاء في البلدين اللذين يتشابهان في التنوع، وفي الموزاييك الإنساني المتآلف، ويعطي المجتمع نكهة مختلفة ودورا يبلغ تخوم الرسالة”. اضاف:”ان عملا كبيرا ينتظرنا في كل من سيدني وبيروت لمأسسة العلاقة بين قطاعي الصحافة والاعلام فيهما، وقد شهدنا في السنوات الأخيرة تقدما على هذا الصعيد. لدينا الكثير لنفعله معا، فالتحديات صعبة وازمة الصحافة والاعلام في لبنان تشبه إلى حد بعيد الأزمة الاقتصادية والاجتماعية التي يرزح بلدنا تحت عبئها، ونحن نسعى إلى صوغ خطة لاحتواء الصدمات السلبية، والعمل من ثم على استعادة ما فقدناه، والعودة الواثقة، مسترجعين بعضا من الدور الذي كان يميز لبنان في هذا المجال”. وختم:”لسنا معفيين من مسؤوليتنا تجاه ما حل ويحل بالصحافة والاعلام في لبنان، لكن على الدولة أن تتوقف عن سياسة قلب ظهر المجن لهذا القطاع الذي أدى أدوارا بارزة في تشكيل هوية لبنان الثقافية والحضارية وصون الحرية، وهي مبرر وجود وطننا والاوكسيجين الذي يمده لأسباب الحياة”. حرب بدوره قال حرب:”زيارة النقيب القصيفي تفتح الباب واسعا أمام تعاون وثيق بين الزملاء في البلدين الذين تجمعهما قيم الحرية والتنوع”، ودعا “إلى تعاون مخلص بين جميع الفرقاء في الداخل اللبناني للنهوض البلاد من أزماتها الخانقة”. وحمل القصيفي رسالة “إلى رئيس الجمهورية تعكس اهتمامات اللبنانيين باستراليا، وهي الحفاظ على الحريات ولا سيما حرية الصحافة والاعلام، وسيادة الدولة وحصرية مسؤوليتها في اتخاذ القرارات المصيرية، التعاون بين أركان السلطة، ودعم الجيش اللبناني والوقوف إلى جانبه وتحصينه بالامكانات”، منوها “بدور قائده العماد جوزف عون”. وبعدما حيا حرب رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، “باعتباره راعي جميع اللبنانيين والأمن على الدستور”، أثنى “على الدور الذي أدته وتؤديه صحافة لبنان، خصوصا في هذه الظروف الصعبة”، ودعا الدولة إلى الاضطلاع بواجباتها تجاه هذه القطاع لتمكينه من جيبه ما بجانبه من تحديات”. وفِي الختام قدم القصيفي درع نقابة محرري الصحافة الى حرب تقديرا لدوره الاعلامي على صعيد الجالية اللبنانية في استراليا. ================سايد مخايل/ج.ع تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

leave a reply