بري تلقى اتصالا من الشعار مستنكرا باسم طرابلس التعرض لمقامه - Lebanon news - أخبار لبنان
Connect with us
[adrotate group="1"]

لبنان

بري تلقى اتصالا من الشعار مستنكرا باسم طرابلس التعرض لمقامه

وطنية – تلقى رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري اتصالا من سماحة مفتي طرابلس الشيخ مالك الشعار مستنكرا بإسم طرابلس وأبنائها التعرض لمقام دولة رئيس مجلس النواب. ================ تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

Avatar

Published

on

بري تلقى اتصالا من الشعار مستنكرا باسم طرابلس التعرض لمقامه

وطنية – تلقى رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري اتصالا من سماحة مفتي طرابلس الشيخ مالك الشعار مستنكرا بإسم طرابلس وأبنائها التعرض لمقام دولة رئيس مجلس النواب. ================ تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.

*

code

أخبار مباشرة

كيف حُفر الفخّ لصيارفة السوق السوداء ومن يقف خلف تسريب “معلوماتهم”؟

P.A.J.S.S.

Published

on

عندما اجتمع المجلس المركزي لمصرف لبنان منذ 10 أيام تقريباً، أكّد حاكم المصرف رياض سلامة أنه لن يتدخل في السوق ما لم يتم توقيف المضاربين في السوق السوداء، وهو نفس الأمر الذي كان أبلغه سلامة الى رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي، ووزير المالية يوسف خليل خلال اللقاء معهما، وكان للحاكم ما أراده، وهو ما أثار تساؤلات حول قيامه بالمساهمة بتوقيف من يتعامل معهم يومياً، فما الذي جرى؟.

السبت عصراً بدأت الحملة الأمنيّة باتجاه الصيارفة بعد انتشار أكثر من تقرير إعلامي حول الأسماء وطريقة العمل داخل “غروبات الواتساب” أو ما يُعرف بعالم السوق السوداء “مركزيات” ال​دولار​ في بيروت والمناطق، وبحسب مصادر متابعة فإنّ التقارير بأغلبها اعتمدت على مواد مسرّبة من مركزيّة العاصمة أو سوق العاصمة، وهي المجموعة الخطيرة التي يعتمد العاملون فيها على سوق الكشف، أيّ بيع وشراء الدولار المؤجّل، وهو السبب الأساسي الذي دفع رياض سلامة للتحرك ضد الصيارفة الذين يستفيد منهم شخصياً عبر جمع الدولارات من السوق لصالحه.

تكشف المصادر عبر “النشرة” أن الصراّف ع. ح، والذي هو الصراف الأقوى في لبنان حالياً بسبب ارتباطه مباشرة بالمركزي وهو الذي تولى جمع حوالي 20 مليون دولار لصالحه يوميا، والذي سلّم نفسه لفرع المعلومات يوم أمس الاحد ظهراً، كان يُرسل معلومات حول ما يجري في “سوق العاصمة” الى الاطراف التي سهّلت دخوله الى العمل، والتي كانت الرابط الأساسي بينه وبين المصرف المركزي، فقامت الاخيرة بتسريبها الى المقربين من سلامة، الذين بدورهم سرّبوها الى اعلاميين وصحافيين لبناء تقاريرهم عليها، وهو الأمر الذي حرّك الضابطة العدلية لتوقيفهم تباعاً.

إنّ هذا التسريب أشعل غضب تجار السوق السوداء الذين بحسب مصادر “النشرة” صبّوا جام غضبهم على ع. ح، فأخرجوه من بعض المجموعات الأساسيّة ووصل بهم الأمر الى تهديده، معتبرين أنه سبب الحملة الأمنيّة عليهم، لكن ما لا يعرفوه بحسب المصادر هو أنّ الجهة الأساسية التي تقف خلف ما يجري هي مصرف لبنان، الجهّة نفسها التي كانت تشتري الدولارات من تجار السوق السوداء، لأنّه ضاق ذرعاً بتصرفات بعض المضاربين.

تشدّد المصادر على أن خطة المركزي هي ضرب سوق العاصمة العاملة بنظام الكشف، لأنّ بعض العاملين فيها تخطّوا الخطوط الحمر مؤخّراً وساهموا بضرب خطّة رياض سلامة لسعر صرف الدولار، فكانوا يرفعونه بطريقة جنونيّة لتحقيق أرباح إضافيّة، مشيرة الى أن ما جرى اليوم كان يُفترض حصوله منذ أشهر عندما بدأ هؤلاء بالتلاعب بسعر الصرف لصالح الارباح السريعة والكبيرة.

ترى المصادر أنّ سعر الصرف لم يكن ليرتفع بهذه السرعة الكبيرة، أيّ بحدود 20 ألفاً خلال 25 يوماً، لو لم يُضارب بعض هؤلاء الصيارفة على الليرة، معتبرة أن الحاكم يُريد استرجاع السيطرة على السوق، ولم لا باستبدال فريق العمل في السوق السوداء بأشخاص آخرين لهم نفس المهمّة وهي جمع الدولارات له، لكن دون القيام بمضاربات كتلك التي كانت تحصل مؤخراً.

سلّم صيارفة أنفسهم لفرع المعلومات، مثل ع. ن، وع. ح، وقامت الاجهزة بتوقيف غيرهم، كما توارى البعض عن الأنظار كأحد الكبار في منطقة الغبيري، وهذه الخضّة سبّبت زلزالاً بالسوق، إذ توقّفت كل المجموعات عن العمل، ولم يُعرف مصير عمليّات الكشف المؤجّلة، وهي التي يلتزم العاملون فيها بتسديد ما عليهم مقابلها، لذلك بحسب المصادر، قد يلجأ هؤلاء الى عملية “القطع”، أيّ تسوية العمليّات المؤجّلة بسعر الصرف الحالي، الا أنّ الاكيد هو أنّ الخسائر التي وقعت وستقع ستسبب الافلاس لكثير من الصيارفة الذين جمعوا الأموال طيلة الفترة الماضية.

محمد علوش –  النشرة

Continue Reading

أخبار مباشرة

القاضي البيطار قرر تأجيل الجلسات المحددة اليوم

P.A.J.S.S.

Published

on

قرر القاضي طارق البيطار تأجيل الجلسات المحددة اليوم الاثنين للرئيس حسان دياب والوزيرين السابقين نهاد المشنوق وغازي زعيتر الى موعد لم يحدده بعد، لأن القرارات الصادرة عن النيابة العامة بالامتناع عن التبليغات وعدم اعترافها بمذكراته وعدم تبلغها الكتب والرد عليها تستوجب التريث وتأجيل الجلسات.

وأوضح البيطار، بحسب ما نقلت قناة الـ”MTV”، “أنّني أجّلت الجلسات لأنّ مصلحة ملف التّحقيق العدلي تقتضي حصول تعاون بين المحقّق والنّيابة العامّة التّمييزية، وحاليًّا هذا التّعاون غير قائم، ويُفترض أن يُحلّ، وعندها نستأنف العمل”.

Continue Reading

أخبار مباشرة

ميقاتي: اجدد الدعوة لجميع الوزراء للمشاركة في الجلسات الحكومية

P.A.J.S.S.

Published

on

القى رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي كلمة في جلسة مجلس الوزراء، هنأ في في بدايتها اللبنانيين جميعاً بالسلامة بعد الهزة الاضية التي سجلت فجراً، مبدياً أسفه “لما حصل في الدول الصديقة المحيطة بلبنان جراء الزلزال الذي وقع”.

وقال: “انعقد اليوم اجتماع لهيئة ادارة الكوارث وأعطيت التوجيهات اللازمة في ما يتعلق بمواكبة كل ما يحصل وتزويد المواطن بالاجراءات والتوجيهات المناسبة منعاً لحصول اي هلع والاستعداد، لا سمح الله ، لأي طارئ، والكشف الوقائي على المباني والمنشآت التي يقال إنها اصيبت باضرار، وبخاصة سد القرعون للتأكد من عدم حصول اي تصدع”.

اضاف: “لقد كلفنا معالي الوزير ناصر ياسين الاتصال بالسلطات التركية التي طلبت نوعاً من التعاون في مجال الاغاثة، ونحن بصدد متابعة هذا الموضوع مع احتمال ارسال قوة انقاذ من الجيش والدفاع المدني للمساعدة في عملية الاغاثة. كذلك تم تكليف الوزير علي حمية الاتصال بالاخوة في سوريا لعرض تقديم اي مساعدة مطلوبة، ولن نتردد لحظة في هذا الموضوع، لكي نكون الى جانب اخوتنا في هذه الاوقات الصعبة، كما كانوا هم الى جانبنا دائماً”.

وتابع: “أتقدم بالتهنئة من الطائفة المارونية الكريمة بحلول عيد القديس مارون شفيع الطائفة متمنياً للجميع أعياداً مجيدة ولوطننا الاستقرار والسلام الدائم. وأتقدم بالتهنئة بشكل خاص من الوزراء الحاضرين معنا اليوم في هذه الجلسة والغائبين أيضاً، وأجدد دعوتي للجميع للتعاون والتلاقي في سبيل معالجة الملفات الكثيرة والداهمة التي تتطلب ان نكون معا لتمرير هذه المرحلة الصعبة”.

وقال الرئيس ميقاتي: “عندما تحدث الدستور عن مرحلة تصريف الاعمال، كان في بال المشترع أن الشغور الرئاسي سيكون لفترة قصيرة، يعود بعدها الانتظام في عمل المؤسسات، ولكن يبدو أن الشغور الحالي لا أفق واضحا لانهائه بعد، وها نحن بدأنا الشهر الرابع من شغور في منصب رئيس الجمهورية، يتزامن مع واقع مالي واقتصادي واجتماعي في غاية الخطورة. وازاء هذا الواقع وجدنا انفسنا أمام كمّ هائل من المشكلات والتعقيدات التي ينبغي حلها، مما يفرض تكثيفا للعمل والاجتماعات الوزارية والحكومية، لتأمين الحلول المطلوبة. وكلما طال امد الشغور كلما ازدادت التعقيدات والمطالبات”.

اضاف: “هذا الواقع لسنا بالتأكيد من صنعه، ولكننا نواجهه بروح المسؤولية الوطنية والدستورية والشخصية، ومن غير المنطقي ولا الاخلاقي أن ننكفئ عن المهمات المطلوبة منا او نتعمد الاستقالة العملية من مسؤولياتنا. من هنا أجدد دعوتي الى جميع الوزراء للعودة الى المشاركة في الجلسات الحكومية، كلما إقتضت الحاجة لعقدها. ونحن في هذا الصدد لا نتحدى أحدا ولا نصادر صلاحيات أحد، بل نلتزم باحكام الدستور وروحيته، وسنستمر في مهامنا بروح التعاون الايجابي مع الجميع”.

وتابع: “هذا الموقف أعلناه منذ البداية ولن نحيد عنه او نتراجع، وجدول الاعمال الموضوع أمامنا اليوم حافل بالملفات الاساسية والداهمة والطارئة والتي لا يمكن تركها او التلكؤ في معالجتها، وفي مقدمها ما يتعلق بمطالب اساتذة المدارس الرسمية والجامعة اللبنانية وتأمين الموارد اللازمة لها، إضافة الى إمور أساسية تتعلق بسير عمل الدولة ومؤسساتها ومختلف القطاعات. مجلس الوزراء هو سيد نفسه واي امر يعتبر البعض انه غير ملح او يشكل تحديا لاي طرف كان ، فنحن على استعداد لتأجيله”.

وتابع: “لقد تمت الدعوة الى اضراب عام يوم الاربعاء المقبل، والتعبير عن الرأي حق مشروع كفله الدستور، ونحن من جهتنا نبذل كل ما امكن لمعالجة الاوضاع وفق الامكانات المتاحة”.

وقال: “في الختام اجدد دعوتي الى الجميع للتعاون بروح المسؤولية الوطنية، بعيدا عن التشنجات والانفعالات التي لا طائل منها. نحن امام تحديات كبيرة والكل يتوقع اسبوعا حافلا بالملفات قضائيا وفي كل المجالات ، واذا لم يجتمع مجلس الوزراء وقام بواجبه الوطني، نكون في صدد مراكمة الخسائر. من هنا ضرورة عقد اجتماعات دورية وليس ضروريا في كل مرة ان يسبق الدعوة الى عقد جلسة مخاض عسير”.

وعن القضاء، قال ميقاتي: ” صحيح اننا لا نتدخل في عمل القضاء، ولكن يهمنا السهر على الامن والاستقرار، وفي اي لحظة نلمس اي شيء قد يعكر الاستقرار فسنتداعى للبحث جميعا في هذه الملفات. قد يسأل البعض عن سبب سكوتنا عن التجنيات التي تطالنا، ولكننا نؤكد ان هذا السكوت مرده الى قناعتنا بأحقية ما نقوم به، وبأن الناس ملّت السجالات وتريد حلا لمشاكلها”.

وختم: “تبقى كلمة اخيرة، إننا نأمل ان يوفق مجلس النواب قريبا في انتخاب رئيس جديد فتكون خطوة اولى على طريق عودة الانتظام الكامل الى عمل الدولة ومؤسساتها”.

Continue Reading
error: Content is protected !!