خروقات وإشكالات أمنية في عدد من الدوائر الانتخابية - Lebanon news - أخبار لبنان

خروقات وإشكالات أمنية في عدد من الدوائر الانتخابية

شهدت العملية الانتخابية التي جرت منذ صباح الاحد الباكر في كافة الدوائر خروقات عدة وإشكالات أمنية متفرقة.

في دائرة الشوف-عاليه شهدت مدينة الشويفات إشكالا تحول الى تضارب بالايدي بين مناصري الحزب الديمقراطي اللبناني وأحد رؤساء الاقلام على خلفية عدم توقيع الاخير عدد من أوراق الاقتراع التي ستعتبر أوراق ملغية أثناء الفرز.

كما اوقف الجيش سائق سيارة حاول تخطّي الحاجز الأمني أمام مبنى بلدية الشويفات.

وفي الدائرة عينها شهدت بلدة بتاتر إشكالا بين مناصري الحزب “التقدمي الاشتراكي” والحزب “الديمقراطي”، طوقه الجيش قبل أن يتطور.

في دائرة بيروت الثانية، وتحديدا في منطقة طريق الجديدة، طوق الجيش إشكالا في ثانوية عمر فروخ، تجدد مساء قبل ساعة من إقفال صناديق الاقتراع، إذ وقع إشكال كبير تحول الى تضارب بين مناصري “حزب الله” من جهة ومناصري “المستقبل” من جهة أخرى.

وفي زحلة، اتهمت رئيسة الكتلة الشعبية ميريام سكاف منصري القوات اللبنانية بالاعتداء على سيارتها.

وكان قد سُجل إشكال بعد الاعتداء على أحد المكاتب الإنتخابية التابعة للنائب نقولا فتوش واتهامه بتوزيع الرشاوى على الناخبين.

وفي دائرة الشمال الثالثة، اعتدى مرافقو الوزير بيار رفول بالضرب والشتائم على ابنة المرشح ميشال الدويهي وتدعى جيسي دويهي في أحد أقلام الإقتراع في مرياطة-زغرتا.

في بلدة ببنين -عكار، حصل تلاسن بين مختار ببنين محمد البستاني وبعض عناصر قوى الامن على خلفية منعه من الدخول الى القلم وتم حل الاشكال بعد السماح له بالدخول.

ووقع إشكال كبير في بلدة لاسا – جبيل أدى إلى إقفال صناديق الاقتراع.

كذلك، أفادت “لائحة كلنا وطني” في دائرة بيروت الاولى، عن اخراج المندوبين التابعين للائحة من مراكز الاقتراع بحجة ان التصاريح يجب ان تكون باسم المرشح وليس باسم اللائحة. وطالبوا المعنيين السياسيين والسلطات التدخل سريعا.

وتقدم التيار الوطني الحر بشكوى عاجلة لدى وزارة الداخلية ضد قائمقام بشري بالوكالة ربى شفشق لما يصفونه بانحيازها الشديد للقوات اللبنانية والتضييق عليهم بوسائل مختلفة، آخرها إبقاء عدد كبير من المندوبين العونيين دون تصاريح.

كما تعرضت مرشحة عن حزب “سبعة” للضرب والتهديد بآلة حادة في بنت جبيل (دائرة بيروت الثالثة)

من جهة أخرى، أعلنت جمعية LADE عدم احترام فاضح لفترة الصمت الانتخابي من قبل معظم المرشحين والمرشحات وجميع وسائل الاعلام.

وقالت اللهيئة الاوروبية للاشراف على الانتخابات، ان الخروقات الانتخابية ضئيلة وسير العملية الانتخابية تسير بشكل جيد.

Source: naharnet.com

leave a reply