فنانون فائزون بجائزة محمود كحيل ومعرض حول النزوح في بيت بيروت - Lebanon news - أخبار لبنان

فنانون فائزون بجائزة محمود كحيل ومعرض حول النزوح في بيت بيروت

فنانون فائزون بجائزة محمود كحيل 	ومعرض حول النزوح في بيت بيروت

وطنية – فاز فنانون من فلسطين ومصر والجزائر ولبنان بـ “جائزة محمود كحيل” التي تمنحها للسنة الرابعة على التوالي “مبادرة معتز ورادا الصواف للشرائط المصورة العربية” في الجامعة الأميركية في بيروت. وتم الإعلان عن أسماء الفائزين بها في مختلف الفئات خلال مؤتمر صحافي عقد في متحف “بيت بيروت” في منطقة السوديكو، الاثنين 11 آذار (مارس) 2019، افتتحته السيدة رادا الصواف مرحبة بالحضور مؤكدة على أهمية الجائزة التي بدأت تظهر نتائجها في تحفيز وتشجيع فن الشرائط المصورة في العالم العربي عبر تقدير المواهب الغنية والإنجازات الإبداعية. وفاز عن فئة الكاريكاتير السياسي وهي الفئة الابرز بين الجوائز وقدرها عشرة آلاف دولار، الفلسطيني الاردني الجنسية محمد عفيفه. وعن فئة الروايات التصويرية فاز كتاب “توينز كارتو” (Twins Cartoon) لهيثم ومحمد السحت من مصر، وعن فئة الشرائط المصورة كمال زاكور من الجزائر، وعن فئة الرسوم التصويرية والتعبيرية ساندرا غصن من لبنان، وعن فئة رسوم كتب الأطفال هاني صالح من مصر. ومنح الفنان التشكيلي المصري الكبير حلمي التوني جائزة “قاعة المشاهير لإنجازات العمر” الفخرية، وهي جائزة تمنح تقديرا لمن أمضى ربع قرن أو أكثر في خدمة فنون الشرائط المصورة والرسوم التعبيرية والكاريكاتور السياسي، فيما ذهبت جائزة “راعي القصص المصورة العربية” الفخرية التي تمنح تقديرا للذين يدعمون الشرائط المصورة والرسوم الكاريكاتورية في العالم العربي على نطاق واسع ويساهمون بالتالي في التراث الثقافي للمنطقة، لمجلة “سمندل” اللبنانية. وتأهل إلى المرحلة النهائية عن مختلف الفئات، إضافة إلى الفائزين، اللبناني أنس اللقيس والتونسي عثمان السالمي عن الكاريكاتير السياسي، واللبنانيان إيليا طويل ومحمد قريطم عن الروايات التصويرية، والمصري محمد توفيق واللبنانيين محمد قريطم مجدداً وجوزيف قاعي عن الشرائط المصورة، والمصري حازم كمال والاردني حسان مناصرة واللبناني جوزيف قاعي مجددا عن الرسوم التصويرية والتعبيرية. فيما وصل كل من الاردني حسان مناصرة والفلسطينية تغريد عبدالعال الى نهائيات فئة رسوم كتب الأطفال. وضمت لجنة التحكيم هذه السنة البريطاني ستيف بل رسام الكاريكاتير المعروف في صحيفة “الغارديان”، الأيطالية سيمونا غابرييلي مؤسسة دار “ألفباتا” المتخصصة بترجمة كتب الشرائط المصورة العربية ونقلها إلى الجمهور الأوروبي، مازن كرباج الفنان اللبناني متعدد المواهب في مجالي الشريط المصور والموسيقى، الشاذلي بلخمسة فنان الكاريكاتير التونسي المخضرم، جورج خوري (جاد) فنان الشرائط المصورة اللبناني والباحث والناقد، وجوان باز الرسامة والمصممة البارزة مؤسسة دار “كارداموم” للتصميم. شارك في هذه الدورة الرابعة للجائزة، 10 دولة عربية وتولت مديرة المبادرة في الجامعة الاميركية في بيروت لينة غيبة، الإعلان عن أسماء الفائزين بالجائزة، في حضور معتز الصواف، وأعضاء لجنة التحكيم وعدد كبير من والسياسيين والديبلوماسيين والفنانين والباحثين والأكاديميين والاعلاميين. ثم دُشّن معرض لأعمال مختارة من الجائزة، وتوقيع كتاب حول الفائزين هذا العام. كما افتتح للمناسبة معرض دولي ضخم بعنوان “IN-TRANSIT” حول موضوع النزوح وطلب اللجوء في القصص المصورة، تضمّن 300 لوحة لفنانين عرب وأجانب. جائزة محمود كحيل وتكرم “جائزة محمود كحيل” الفنان اللبناني الراحل محمود كحيل (1936-2003) أحد أبرز رواد الكاريكاتور في العالم العربي، وتندرج ضمن “مبادرة معتز ورادا الصواف للشرائط المصورة العربية”. ويتناول المعرض موضوع “النزوح وطلب اللجوء في الشرائط والقصص المصورة والرسوم التعبيرية المعاصرة”. وافتتح المعرض الاثنين 11 آذار ويستمر حتى 24 منه. ================= ب.أ.ر تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

leave a reply