مقدمات نشرات الأخبار المسائية - Lebanon news - أخبار لبنان
Connect with us
[adrotate group="1"]

لبنان

مقدمات نشرات الأخبار المسائية

مقدمة نشرة أخبار “تلفزيون لبنان” يشهد لبنان في الأيام القليلة المقبلة محطات عالية الأهمية أولها عودة الوسيط الأميركي في المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية الجنوبية عموس هوكشتاين الذي يصل الى بيروت الإثنين المقبل ثم يلتقي رؤساء الجمهورية والبرلمان والحكومة وعددا من المسؤولين. المعلومات تؤكد أن الموقف اللبناني منسق ومدروس في ملف الترسيم الجنوبي وتشير…

Published

on

مقدمات-نشرات-الأخبار-المسائية

مقدمة نشرة أخبار “تلفزيون لبنان”



يشهد لبنان في الأيام القليلة المقبلة محطات عالية الأهمية أولها عودة الوسيط الأميركي في المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية الجنوبية عموس هوكشتاين الذي يصل الى بيروت الإثنين المقبل ثم يلتقي رؤساء الجمهورية والبرلمان والحكومة وعددا من المسؤولين.

المعلومات تؤكد أن الموقف اللبناني منسق ومدروس في ملف الترسيم الجنوبي وتشير الى أن تفاصيل التفاصيل عرضها اليوم رئيس الجمهورية العماد عون ورئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي في قصر بعبدا على مدى ساعة.

أوساط سياسية مطلعة أشارت أيضا الى سلسلة من الإتصالات المركزة حصلت في اليومين الماضيين على مستوى رئيس المجلس نبيه بري وكذلك نائبه الياس بوصعب إضافة” الى القصر الجمهوري والسراي كما ذكرنا خصوصا أن العدو الإسرائيلي زعم جهوزيته لبدء استخراج الغاز مطلع تموز المقبل. وقد ادعى الإسرائيليون أن عليهم اتخاذ كل إجراءات الرد بعد كلام السيد حسن نصر الله عن أن ثمة مرحلة جديدة وأن علينا منع الاسرائيلي من بدء استخراج الغاز والنفط.

إنما أوساط أممية مراقبة رجحت كفة الإيجابية على السلبية في ميزان قياس التطورات المتعلقة بالحدود البحرية وحركة هوكشتين. وتحدثت لمصادرنا عن أجواء مقبولة نسبيا ومسار هادئ ستتخذه الأمور مع توخي الدقة في مقاربة الملف لافتة الى اقتناع جميع المعنيين به بالإبتعاد عن التعقيد والتصعيد خصوصا أن هكذا أجواء غير ذي جدوى.

أما المحطة الأخرى الأسبوع المقبل فهي الدعوة المرتقبة من رئيس الجمهورية العماد عون للإستشارات النيابية الملزمة لتسمية شخصية لرئاسة وتأليف الحكومة الجديدة.

إقليميا الأجواء المتعلقة بإمكانات التوصل الى اتفاق في مفاوضات فيينا للملف النووي الإيراني لا تزال مشدودة ومشوبة بالتعقيد. في الغضون برزت تأكيدات دبلوماسية أن الرئيس الأميركي جو بايدن سيزور المملكة العربية السعودية وفلسطين وتل أبيب والأردن ومصر إضافة العراق مطلع شهر تموز. لكن تفاصيل النشرة نبدأها من آخر الأنباء عن مأساة تحطم المروحية في جبال الألب حيث كان في متنها سبعة أشخاص قضوا جميعا وبينهم لبنانيان فجع بهما لبنان. 


مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “أل بي سي آي”



 الجميع أدلى بدلوهِ في خصوص حقل كاريش ، والآن في انتظار المفاوض الأميركي آموس هوكستاين، فهل تكون معادلة ” كاريش في مقابل قانا” ؟ أم أن المفاوض الأميركي يحمل شيئًا جديدًا ؟ لا جوابَ قبل بعد غد الإثنين مع بدء هوكستاين مفاوضاته .

في الإنتظار، استراحة نيابية بعد الانتهاء من استكمال المطبخ التشريعي ، والعينُ الآن على الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية مَن سيشكِّل الحكومة ، في ظل معطياتٍ عن عجلة في التكليف وبطء في التاليف .

لكن الحدث اليوم مأسوي : اللبنانيان اللذان فقدا بعد اختفاء المروحية التي كانت تقلهما في إيطاليا، مع أربعة أتراك وقائد المروحية، عثر عليهم جميعًا متوفين . 

طارق طياح فقد زوجته في انفجار المرفأ، ولم يكن يعلم أن الفيديو الذي ارسله إلى ابنه، من المروحية، سيكون  الفيديو الأخير .

شادي كريدي الذي فقدَ شقيقه صخر ، واصبح ربَّ عائلتين ، عائلتهُ وعائلةُ شقيقه ،  لم يكن يعلم أن الموت سيأخذُه بعيداً من العاقورة إلى إيطاليا . 

طارق وشادي كالمأساة الإغريقية، إبتلعهُما القدَر في إيطاليا، تاركَيْن دموعًا حارقة ذرفها مَن عرفهما ومَن لم يعرفهما ، فكل لبناني شعر أنه فقد شيئًا في فقدان طارق وشادي: الأبويْن والمديرَيْن، إنها حكايةُ اللبناني مع مآسٍ لا تنتهي . 

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “المنار”



 ترتيبٌ للاوراقِ والخرائطِ الطوبغرافيةِ والسياسيةِ لبلورةِ صيغةٍ لبنانيةٍ موحدةٍ تحفظُ الحقوقَ الوطنية..

هكذا كانَ اللقاءُ الذي جمعَ الرئيسينِ ميشال عون ونجيب ميقاتي في قصر بعبدا بحضورِ نائبِ رئيسِ مجلسِ النواب الياس بو صعب والمديرِ العامّ للامن العام اللواء عباس ابراهيم.

لقاءٌ عشيةَ زيارةِ الموفد الاميركي عاموس هوكشتاين، اتفقَ خلالَه المجتمعون على ايجادِ صيغةٍ موحدةٍ عنوانُها الحفاظُ على الحقوقِ الوطنية، وهو العنوانُ الذي حملَه اللواءُ ابراهيم الى عينِ التينة، لاطلاعِ الرئيسِ نبيه بري على اجواءِ اللقاء..

فيما اجواءُ اللبنانيينَ تنشدُ وَحدةَ الموقفِ لضرورةِ الحفاظِ على كاملِ الحقِّ اللبناني، وهو ما يجبُ ان يَسمَعَهُ الوسيطُ الاميركيُ الذي مَهَّدَت بلادُه لزيارتِه مرحبةً بما سَمّتها الروحَ التشاوريةَ لدى لبنانَ والكيانِ الاسرائيلي للتوصلِ الى قرارٍ نهائي – بحسَبِ ما جاءَ في بيانِ الخارجيةِ الاميركية.

على انَ البَيِّنَةَ التي قدَّمَها الامينُ العامُّ لحزبِ الله سماحةُ السيد حسن نصر الله لا تزالُ العنوانَ الصالحَ لحِفظِ الحقوقِ بالاستنادِ الى قوةِ لبنانَ الحاضرةِ على الدوامِ بكلِّ حكمةٍ واقتدارٍ للحفاظِ على المصلحةِ الوطنية..

وفي الملفاتِ الوطنيةِ كشفٌ جديدٌ على خطِّ تهريبِ المخدراتِ عبرَ اعترافاتِ الموقوفِ السعودي عادل الشمري الذي اُلقيَ القبضُ عليه قبلَ اسابيعَ في بيروتَ متلبساً بتهريبِ المخدراتِ الى الكويت، فقد قادت اعترافاتُه الى كشفِ شبكةٍ متعددةِ الجنسياتِ لتهريبِ المخدرات، وفقَ معلوماتٍ لقناة المنار ..

وفقَ خطورةِ العدوانِ الصهيوني على مطارِ دمشقَ الدولي، كانَ سقفُ الموقفينِ الروسي والايراني اللذينِ ادانا بأشدِ العباراتِ هذا التطورَ الخطير، وحمّلا الحكومةَ العبريةَ المسؤوليةَ عن التداعيات..

وفي تداعياتِ فقدانِ الطائرةِ المروحيةِ الايطاليةِ امسِ وعلى متنها سبعةُ اشخاص، أنَ المسؤوليةَ وقعت على سوءِ الاحوالِ الجوية، فيما انتهت الحادثةُ المأساويةُ الى العثورِ على سبعِ جثثٍ مكانَ سقوطِ الطائرة، بينهم رجلا اعمالٍ لبنانيانِ كانا من عدادِ ركابِها.

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “أم تي في”



كأن مآسينا في لبنان لا تكفينا، حتى تلاحقنا المآسي الى ايطاليا! شادي كريدي وطارق طياح لبنانيان يمثلان الوطن الذي نحب ونريد. هما مديران كبيران في شركة “اندفكو”، وقد حملتهما روح الريادة اللبنانية للسفر الى ايطاليا للمشاركة في مؤتمر وللاطلاع على آخر التطورات في مجال عملهما. هناك كان لهما القدر الاسود بالمرصاد، فقتلا بعد تحطم مروحية كانا على متنها مع خمسة آخرين. ولسواد القدر ايضا فان زوجة طارق طياح كانت قضت في انفجار مرفأ بيروت قبل سنة وعشرة اشهر تقريبا. فهل هو قدر اسود فقط ، ام انه قدر يلامس اللعنة؟ واللعنة تلاحق اللبنانيين في كل شيء. فالدولار عاد الى ارتفاعه وهو تخطى اليوم سقف الثمانية وعشرين الفا، فيما الوضع الاجتماعي المعيشي لا يبشر بالخير. فلبنان مهدد بالعتمة الشاملة في منتصف الصيف، وموزعو المحروقات واصحاب المحطات يرفعون الصوت ولا من يسمع. فحكومة تصريف الاعمال اسمها يعبر عن حالها .  فيما الحكومة المقبلة لا يبدو ان ولادتها سهلة او قريبة . وكيف تشكل حكومة طالما ان رئيس الجمهورية يؤجل الاستشارت النيابية الملزمة من اسبوع الى اسبوع ويرحل الاستحقاق الدستوري بالف حجة وحجة؟

الترسيم البحري قبل الترسيم الحكومي. انها آخر حجة استنبطها الحكم لاخفاء رغبته العلنية والضمنية في تأجيل الاستشارات النيابية الملزمة. آموس هوكستين يصل مبدئيا غدا مساء الى بيروت، على ان يعقد محادثات مع المسؤولين اللبنانيين يومي الاثنين والثلثاء. وفي الوقت الضائع زار رئيس الحكومة قصر بعبدا، حيث عقد اجتماعا مع رئيس الجمهورية تباحثا فيه شؤون الترسيم، من دون ان يتطرقا على ما يبدو الى الملف الحكومي . اللافت في الاجتماع، الذي دام ساعة، غياب الرئيس نبيه بري عنه. وهو غياب لم تتضح اسبابه بعد. اذ ان بري معني بقوة بموضوع الترسيم، وهو من توصل الى الاتفاق الاطار، الذي يشكل المنطلق للمفاوضات . فهل هو تعبير عن موقف سلبي مما يجري؟ على اي حال ما حصل لا يوحي التفاؤل، ويوحي ان ثمة قطبة مخفية في الملف الاسود الذي حمله ميقاتي الى قصر بعبدا اليوم. فهل يمكن ان نستبشر خيرا بملف اسود، او بالاحرى هل يمكن ان يخرج الدخان الابيض من ملف اسود؟ مقابل لبنان السياسي المشتت لبنان الرياضي يتألق. فبعد انتهاء بطولة لبنان لكرة السلة امس بفوز نادي بيروت ، توج نادي النجمة قبل ساعتين بطل كأس لبنان في كرة القدم. وال “ام تي في” واكبت ونقلت البطولتين، لتؤكد ان روح التحدي التي تميز الرياضيين يجب ان تبقى في قلوب اللبنانيين ليجتازوا الازمة الصعبة التي يمرون بها، وليعود لبنان على صورة شادي كريدي وطارق طياح.

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “أو تي في”



امام هول المأساة، يعجز اللسان عن الكلام، والقلم عن التعبير.

وهول المأساة التي حلت بعائلتين لبنانيتين في الساعات الاخيرة، ليس بعده هول.

عائلة اولى فقدت الاب والزوج والعم الذي فجع قبل مدة برحيل شقيقه، ليصبح مسؤولا عن عائلتين، في ظروف اقل ما يقال عنها انها الاصعب في تاريخ لبنان.

وعائلة ثانية، فقدت الاب بحادث سقوط الطوافة، بعدما فقدت الأم بانفجار المرفأ قبل عامين وهذا ما يفوق اي قدرة على الوصف او الاحتمال.

حقا، انها مأساة ما بعدها مأساة. ولبنان في حزن ما بعده حزن.

لكن، في مثل هذه الاوقات الاليمة، حيث يتشح العقل بالسواد والقلب بالحداد، تتراءى امام جميع الحزانى والثكالى والمتألمين صورة القبر الفارغ، والحجر المدحرج والمسيح الذي غلب الموت بالموت، والذي يبقى في كل زمان ومكان رجاءنا الوحيد، لأنه قام… حقا قام، ونحن بإيماننا شهود على ذلك.

رحم الله شادي وطارق، ولنتحد معا بالصلاة من اجل راحة نفسيهما، ومن اجل عائلتيهما، وعائلات جميع ضحايا طوافة الموت الايطالية. وبداية النشرة مع تفاصيل المأساة.

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “الجديد” 



لا على البر هو بمأمن ولا في البحر ينجو وإلى ما فوق السحاب تلاحقه لعنة الموت. هو قدر اللبناني الذي يكتوي بنار جهنم في بلده ويرمي بنفسه في زوارق الموت بحثا عن حياة كريمة ويقتل عن سابق تصور وتصميم في تفخيخ المرفأ ليلقى بئس المصير في عنبر وفي كارثة تحطم المروحية الإيطالية نال نصيبين من سبعة طارق طياح وشادي كريدي.عائلة طياح استعادت فاجعة فقدان الأم بتفجير المرفأ بفقدان الأب في تحطم المروحية، أما عائلة كريدي فخسارتها مضاعفة إذ بعد فقدان الشقيق وتكفل شادي بعائلته قضى الأخير في أعالي مونتي كوسنا تاركا عائلتين مفجوعتين. الترتيبات قائمة لإعادة الجثمانين إلى لبنان بعد الانتهاء من إجراءات فحص الحمض النووي.

أما نتيجة الحمض السياسي فلم تصدر بعد من مختبر بعبدا. عن لقاء الساعة وربعها تغيب رئيس مجلس النواب نبيه بري لكن شياطينه حضرت بين رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي والملف الأسود الذي تأبطه ميقاتي في اللقاء لم تسفر خرائطه المطوية ولا ملفاته السرية عن موقف لبنان من قضية ترسيم الحدود البحرية قبيل وصول الوسيط الأميركي عاموس هوكشتاين. ففي فم ميقاتي ماء وفي درج عون مرسوم لن يأخذ توقيعه والكل متأهب ليبني على موقف هوكشتاين المقتضى والأخير لزم الملف بلا مناقصة لنائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب المخول بفض العروض وتسويقها بين الرؤساء الثلاثة.

وفي معلومات الجديد عن لقاء بعبدا الثنائي أن الإجتماع كان تقنيا بامتياز ولا تباين بالموقف بين الجهات اللبنانية وحتى الساعة لن يصدر أي موقف أو سقف أو ورقة رسمية للتفاوض بانتظار ما يحمله الوسيط الأميركي. كل شيء مؤجل لما بعد بعد زيارة هوكشتاين من أقرب الأجلين في الاستشارات النيابية إلى تسمية رئيس جديد للحكومة لكن المعجل المكرر كان في ساحة النجمة التي كانت مسرحا “لأليس في بلاد العجائب” بانتخابات رؤساء اللجان ومقرريها وأعضائها. وفيما كان النواب التغييريون يعدون العدة لقيادة الحشد الشعبي في سبت الدفاع عن الحقوق اللبنانية وثروتها البحرية عند رأس الناقورة اكتشفت النائبتان ندى البستاني وغادة أيوب الصباغ الأرجواني للقوات والتيار الوطني وظهرتا بأبهى حلة الأحمر الذي كاد يسيل دما على إسفلت الحملات الانتخابية من المهرجانات إلى منصات المواقف الصاروخية على وسائل التواصل وعلى معزوفة “أوعى إختك” تقمص ملحم رياشي وغياث يزبك دور “المصوراتي” ودبت الروح في شعار “أوعا خيك” فضرب كنعان وعدوان أخماسا بأسداس والمصلحة السياسية لا تفسد في الود قضية لتكمل حفلة الغرائب وصلتها بقيادة المايسترو نبيه بري بغسيل قلوب بين القوات وحزب الله واتفاق أمل والتيار ومن خلية 8 و14 اذار استولدت اللجان النيابية نفسها من نفسها ونجحت أحزاب السلطة في الإمساك مجددا برؤوس القوانين ومشاريعها وفي السيطرة على محركات التشريع أما النواب التغييرييون فنجحوا في الإفلات من مصيدة المحاصصة ومن إغراءات عراب انتخاب اللجان نبيه بري وحدها النائبة نجاة عون أعربت عن رغبتها في ترؤس لجنة البيئة وأعلنت استعدادها للتصويت للأكفإ منها لكن لا محل للكفاءات من الإعراب يا نجاة. 

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون “أن بي أن”



 أنجز مجلس النواب ترتيب مطبخه التشريعي مع إستكمال لجانه الدائمة واختيار رؤساء ومقررين لها في إنتخابات عكست حجم القوى النيابية في ساحة النجمة.

وإلى ساحة التكليف تتجه الأنظار مع ترقب تحديد رئيس الجمهورية ميشال عون موعد الإستشارات النيابية الملزمة والذي من المرجح أن يكون في النصف الثاني من الأسبوع المقبل أي بعد زيارة الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين المقرر أن تبدأ الأثنين المقبل ,وتستمر يومين.

موضوع ترسيم الحدود البحرية حضر خلال لقاء ثنائي جمع عون مع رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي في بعبدا اليوم وفيما غاب ملف ترسيم التكليف عن خبر اللقاء فإن ميقاتي كان قد استبقه بالتأكيد على أهمية إختيار مجلس النواب من يراه مناسبا لتشكيل الحكومة الجديدة وأن تكون عملية التشكيل من دون شروط وتعقيدات يضعها أي فريق في وجه الرئيس المكلف مشيرا  في مجال آخر إلى أن الإنتخابات الرئاسية قد تتأخر ولكنها ستحصل.

وبالعودة إلى ملف الحدود البحرية أعلنت وزارة الخارجية الأميركية اليوم عن أملها في أن يتمكن كل من لبنان وإسرائيل من التوصل إلى قرار بشأن الترسيم مرحبة بما وصفته بالروح التشاورية والصريحة للجانبين للتوصل إلى قرار نهائي.

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.

*

code

أخبار العالم

وزارة الصحة تُعلن: 174 إصابة باليرقان!

Published

on

By

صدر عن المكتب الإعلامي لوزارة الصحة العامة البيان الآتي: “بعد تداول وسائل الإعلام معلومات عن عدد الحالات المصابة باليرقان (إلتهاب الكبد الفيروسي – أ)، تعلن وزارة الصحة العامة أن العدد الفعلي لهذه الإصابات المسجلة منذ بدء انتشار الإلتهاب حتى اليوم يبلغ مئة وأربعًا وسبعين (174) حالة؛ وتذكر الوزارة بأنها واكبت هذا الموضوع منذ ظهوره وأعلنت عن ذلك بشفافية مطلقة، وهي لا تزال تأخذ العينات وتجري التحقيقات اللازمة لتبيان سبب انتشار الإلتهاب الذي لم يحسم بشكل نهائي بعد.

إن وزارة الصحة العامة تدعو المواطنين والمعنيين كافة إلى استقاء المعلومات منها حصرًا، وتعلن أنها ستصدر نشرة يومية عن موضوع اليرقان، كما هو حاصل بالنسبة إلى وباء كورونا، وذلك للإفادة بالمعطيات والأرقام الحقيقية للحالات الموجودة”.

Continue Reading

لبنان

الراعي في افتتاح السنودس: لتحمي الكنيسة الفقراء من آفة اليأس

Published

on

By

بدأت اليوم اعمال سينودس اساقفة الكنيسة المارونية في لبنان وبلدان الانتشار، في الصرح البطريركي في بكركي، برئاسة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، والتي تستمر حتى السبت المقبل بحيث سيصدر البيان الختامي ويتضمن الامور التي تم بحثها.

بعد الصلاة المشتركة، افتتح الراعي اعمال السينودس بكلمة قال فيها: “ها نحن نعود، بعد الرياضة الروحيّة، إلى درس المواضيع المدرجة في جدول أعمال السينودس المقدّس الذي نعقده في جوّ سينودسيّ عام في الكنيسة الكاثوليكيّة يقتضي منّا أن نسير معًا نحو توطيد روابط الشركة في ما بيننا، ونعيش المشاركة في بناء كنيستنا المارونيّة، ونلتزم معًا رسالتنا المسيحيّة والكنسيّة في شرقنا الذي ننتمي إليه، وعوالم الإنتشار حيث توجد رسالاتنا وأبرشيّاتنا ورعايانا.

الرياضة الروحيّة كانت ضروريّة، لأنّها ذكّرتنا بجوهر كياننا الأسقفيّ، كرجال صلاة ومحبّة ورحمة. وبهذه الصفة المثلّثة نحن رعاة، ومنها نستمدّ نهج ممارستنا للسلطة الراعويّة، مع كهنتنا ورهباننا وراهباتنا والمؤمنين والمؤمنات الذين نشكّل معهم الكنيسة المحليّة في الأبرشيّة. وبهذه الصفة إيّاها ندرس المواضيع المقترحة”.

وأضاف: “ينبغي أن نكون أوّلًا رجال صلاة نعيشها في الأسرار والأعمال الليتورجيّة، وبخاصّة في القدّاس اليوميّ وصلاة الساعات. فالصلاة تملأنا فضيلة ومحبّة وتواضعًا وصبرًا واحتمالًا وغفرانًا. من هذا المنطلق نتدارس الشؤون الليتورجيّة، لا كحرف بل كروح.

عندما نكون رجال صلاة حقًّا نعتني بتنشئة إكليريكيّينا وكهنتنا على الصلاة، وبجعلها أولويّة في حياتهم اليوميّة. الصلاة هي نبع الفضائل الكهنوتيّة والصفات الإنسانيّة والقيم الأخلاقيّة. كيف نستطيع نحن كرعاة، وكهنتنا ومعاونينا، أن نتصرّف مع شعبنا من دون فضيلة؟ إنّ شعبنا ينتقدنا من هذا القبيل، ويفقد احترامه لنا، ويبتعد عن الكنيسة بسببنا. ينبغي التركيز على هذا الموضوع عندما ندرس مسألة التنشئة الإكليريكيّة والكهنوتيّة”.

وتابع: “كهنوتنا يفترض أنّنا رجال محبّة، على مثال المسيح الذي أحبّ البشر، كلّ البشر، حتى قبل الآلام والموت، فداء عن خطايانا وخطايا البشريّة جمعاء. سلّم الربّ يسوع بطرس رعاية خرافه، بعدما تأكّد ثلاثًا من محبّة بطرس له ثمّ قال: “اتبعني” في نهج محبّتي (راجع يو 21: 15-19). كهنوتنا مدرستنا فيه نتعلّم من المسيح الربّ فرح التضحية والبذل والعطاء. أبرشيّاتنا في حاجة إلى بذلنا وسخائنا في العطاء حتى على حساب الوقت الخاص والراحة والمشاريع الترفيهيّة الشخصيّة. هل نتعب مثل شعبنا؟ هل نسخى مثلهم من ذات يدنا وبكلّ قلبنا. ما معنى أبوّتنا إذا لم يكن في قلوبنا محبّة لكهنتنا ولشعبنا؟ هنا مكمن المشاكل في أبرشيّاتنا. عندما سندرس هذا الموضوع يجب ألّا نلقي المسؤوليّة على كهنتنا وشعبنا، بل على ذواتنا. هؤلاء لا يرفضون أبوّتنا مجّانًا. الأبوّة لا تلغي السلطة بل تُأنسنها، وتبقى هذه سلطةً تحسم”.

وقال: “إذا سادت المحبّة في قلوبنا كأساقفة، مارسناها أفعال رحمة تجاه إخوتنا وأخواتنا في حاجاتهم الماديّة والروحيّة والمعنويّة. الرحمة هي المحبّة الإجتماعيّة المنظّمة في أبرشيّاتنا، أوّلًا عبر هيكليّاتها الرعائيّة، ومكوّناتها البشريّة، ثمّ بالتعاون مع المنظّمات الإجتماعيّة الخيريّة ولا سيما مع “كاريتاس-لبنان” فلا ننسى أنّ “الفقراء هم كنز الكنيسة”، وعليها أن تحميهم من سلب اليأس والقنوط والفقر المدقع. من واجبنا استنباط الطرق لتوفير مساعدتهم الدائمة لا الموسميّة. كلّ أبرشيّة قادرة على إحصاء فقرائها وتنظيم خدمة المحبّة اليهم، إذا جعلنا ذلك همّنا”.

وختم: “بهذه المفاهيم الروحيّة والراعويّة والإجتماعيّة، نتدارس، بروح المسؤوليّة والتجرّد والصراحة والجرأة والسرّيّة، المواضيع المدرجة في جدول الأعمال، التي تحتاج إلى حلول مسؤولة.

“تحت أنوار الروح القدس، وشفاعة أمّنا مريم العذراء، نضع أعمال هذا السينودس المقدّس، راجين أن تكون نتائجها مرضيّة لدى الله. إنّا باسم الثالوث الأقدس نبدأها”.

Continue Reading

لبنان

التخبّط سيّد الموقف… وهكذا يتصرّف “العهد”!

Published

on

By

كتب عمر الراسي في “أخبار اليوم”: 

منذ العام 2019، ينتظر اللبنانيون اتخاذ اجراءات تحد من الازمة الرازحين تحتها… لم يتخذ اي اجراء بل على العكس الازمة تشتد حدة… “توهم” البعض ان يكون الفرج بعد الانتخابات… ولكن ما حصل هو العكس، ومتوقع للازمة ان تتمدد اكثر واكثر… ومن يتابع المجريات يجد ان الملفات المعيشية تراجعت، والاهتمام يتركز على الحدود وتأليف الحكومة، اذ على الرغم من اهمية ملفات من هذا النوع الا ان “الجوع لا يرحم”.

وامام هذه الازمة، يرى مصدر وزاري ان “العهد” يتصرف وكأنه في بدايته، في حين ان الولاية شارفت على الانتهاء، ويعتبر ان رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وفريقه والمقربين منه يحاولون خلال الاربعة اشهر المتبقية ان يقوموا بما لم يفعلوه خلال ست سنوات، اكان على صعيد الحدود او التفاهم مع الاميركين او تهدئة الجبهة في الجنوب او على صعيد صندوق النقد الدولي، وخطة التعافي، التعيينات والتشكيلات القضائية ومصرف لبنان وقيادة الجيش… وبالتالي العهد مصر على اعطاء الانطباع بانه سيحقق خلال اربعة اشهر ما لم يقم به خلال السنوات الماضية.

وفي الاطار عينه، يأتي التأخير في تعيين موعد الاستشارات النيابية الملزمة لتكليف رئيس الحكومة، حيث يقول المصدر: مثل هذا التأخير قد يكون مبررا في بداية العهد او في منتصفه، ولكنه اليوم يضع الحكومة في مهب الريح، سائلا: من الذي يضمن التأليف خلال فترة وجيزة؟ ويتابع: في حال تألفت الحكومة – ولا ندري كم تستغرق هذه المهمة من وقت- لديها مهلة شهر لتقديم بيانها الوزاري الى مجلس النواب.. وبالتالي من خلال عملية حسابية يمكننا ان نسأل: هل بيانها سيتزامن مع خطاب القسم اذا حصلت الانتخابات الرئاسية في موعدها؟

من اشكاليات الحكومة ايضا، يستغرب المصدر انه في وقت تشير المعطيات الى تقدم الرئيس نجيب ميقاتي، اطل رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل ليل امس ليشن هجوما عنيفا عليه قائلا: “ميقاتي مستقتل على رئاسة الحكومة و”عم يتغنج” ولن نسميه!

واذ يرى المصدر اننا نعيش في دولة تجمع كل المصائب، في حين ان مسؤوليها يتصرفون وكأنهم في نعيم، يتوقف عند عظة البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي يوم امس الذي قال: نحمّل مسؤولية الانهيار المرعب إلى جميع المسؤولين أكانوا حاكمين أم معارضين فالحكّام اقترفوا المعصيات وقوى الأمر الواقع انقلبت على هوية لبنان ودستوره ورهنت الأرض والشعب والدولة إلى مشاريع خارجية.

ويلفت المصدر الى انه رغم هذا الواقع لم نعد نسمع أحدا يتكلم عن الاصلاحات، الفقر، الجوع، الدواء المفقود، المحروقات التي تشتعل اسعارها يوميا، توسّع الانهيار… في المقابل هناك شعب مُهمَل لا يجد من يهتم به.

وهل يمكن التعويل على مبادرة خارجية، يعتبر المصدر ان الدول المعنية بالملف اللبناني ليست في وضع مريح، فعلى سبيل المثال لا يمكن التعويل على اعادة تحريك المبادرة الفرنسية، قائلا: الرئيس ايمانويل ماكرون الذي زار لبنان في آب 2022 على وقع دوي انفجار مرفأ بيروت، وضعه الداخلي مختلف اليوم، اذ ليس لديه اكثرية نيابية بعد… كما ان الرئيس الاميركي جو بايدن يزور المنطقة بـ”سقف منخفض”، حيث ان زيارته التي كانت مقررة في حزيران أرجئت الى تموز وذلك في ضوء موقف سعودي مفاده ان المملكة غير جاهزة لاستقباله راهنا!

ويختم: التخبط سيد الموقف على المستوى المحلي… ولا شيء يوحي بحلول!

Continue Reading
error: Content is protected !!