بعد لقطة ويليان المثيرة للجدل..أشهر 10أهداف خالفت مبدأ الروح الرياضية - Lebanon news - أخبار لبنان

بعد لقطة ويليان المثيرة للجدل..أشهر 10أهداف خالفت مبدأ الروح الرياضية

النظام الغذائي النباتي قد يؤدي لنقص فيتامين بي 12 وتضرر الأعصاب

سبورت 360- خطف النجم البرازيلي ويليان، لاعب نادي تشيلسي، الأضواء في مُباراة فريقه ضد كريستال بالاس، في إطار الجولة 34 من الدوري الإنجليزي.

ويليان نجح في صناعة الهدف الأول في المُباراة وسجله النجم الفرنسي أوليفيه جيرو، ولكن المُثير في الأمر أن لقطة الهدف أظهرت إصابة جاري كاهيل مُدافع البلوز السابق وكريستال بالاس الحالي بشدٍ عضلي منعه من اللحاق بويليان دون أن يمنع ذلك لاعبي تشيلسي من إحراز الهدف.

Giroud’s goal against Crystal palace💙💙 #CFC #CRYCHE pic.twitter.com/h3YUUjJrro

— CentreChelsea (@centrechelsea) July 7, 2020

هدف البلوز يفتح الباب أمام استعادة ذكريات الأهداف التي خالفت مبدأ الروح الرياضية، منها ما يؤكد أصحابها أنهم لم يقصدوا أن يُسجلوا بالمخالفة للأخلاقيات، ومنها من تباهى مُسجلوها بما فعلوا والحديث هُنا عن هدف مارادونا الشهير بيده.

ونرصد خلال هذا التقرير 10 أهداف يرى  الكثير من عُشاق المُستديرة أنها كانت مُخالفة لمبدأ الروح الرياضية :

(10)

فينجر الأمين ولقطة أوفرمارس

في 13 فبراير 1999، استقبل أرسنال على ملعبه القديم هايبري فريق شيفيلد يونايتد، وكانت النتيجة متعادلة بهدف لكل فريق في المباراة التي جرت بينهما في إطار كأس الاتحاد الإنجليزي، قبل أن يتمكن الهولندي مارك أوفر مارس من إحراز هدف الفوز للجانرز.

لم يكن هدف الهولندي الطائر عادياً بل أثار جدلاً كبيراً، وذلك لأن اللعبة بدأت بإخراج لاعب شيفيلد يونايتد الكرة لإتاحة الفرصة أمام زميله لتلقي العلاج، ولكن النيجيري نوانكو كانو لم يكن مُدركاً لذلك فلعب الكرة سريعاً لتنتهي بهدف.

خرج ستيف بروس مُدرب شيفيلد غاضباً، ليعرض الفرنسي الأسطورة أرسين فينجر إعادة المُباراة من جديد وهو ما حدث فعلاً وفاز أرسنال من جديد بنفس النتيجة 2-1.

(9)

يد هنري التي أطاحت بأيرلندا

ثاني الأهداف التي تخالف مبدأ الروح الرياضية من نصيب النجم الفرنسي تييري هنري، الذي استخدم ذراعه وكف يده لاستلام الكرة التي أهداها لزميله في منتخب بلاده  ويليام جالاس في مُباراة المُلحق الأوروبي المُؤهل لكأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا، وكان ذلك  سبباً مُباشراً في إقصاء مُنتخب أيرلندا.

(8)

فيراتي يستغل انشغال الحارس بإصابة زميله!

ثالث لقطات مخالفة الروح الرياضية تأتينا من فرنسا أيضاً، ولكن بطلها ماركو فيراتي نجم باريس سان جيرمان، الذي استغل انشغال حارس باستيا بإصابة زميله في الفريق الباريسي حينها بليز ماتويدي، ليُسدد الكرة في شباكه مُحرزاً هدفاً أثار الكثير من الجدل.

(7)

خوان فالكون يتسبب في أزمة في فنزويلا

لقطتنا التالية من فنزويلا، وحدثت خلال مُباراة محلية بين فريقي مينيروس وزامورا، وذلك حينما استغل خوان فالكون إصابة حارس مينيروس ليُحرز هدفاً لصالح فريقه زامورا، وسط احتجاجات كبيرة من لاعبي الفريق المنُافس.

(6)

أدريانو وهدف تكلفته إيقاف

لويز أدريانو نجم شاختار دونيستك الأوكراني سجل هدفاً في دوري أبطال أوروبا  وُصف بأنه غير أخلاقي حينما اقتنص كرة كانت المفترض ان تصل لمنافس فريق نورديسلاند الدنماركي امتثالاً لقواعد الروح الرياضية، ولكنه لم يُراعي ذلك وخطف الكرة ليُسكنها الشباك وسط دهشة الحضور، وكلفه ذلك إيقافاً من الاتحاد الأوروبي “اليويفا” لمُدة مُباراة.

(5)

جيان يصنع الحدث

في مباراة بين العين والجزيرة في دوري الإمارات، سجل أسامواه جياه هدفاً جدلياً لصالح العين، وذلك في لقطة طالب فيها لاعبو الجزيرة بإيقاف المُباراة لعلاج زميلهم المُصاب ولكن النجم الغاني أكمل اللعبة وأحرز الهدف.

(4)

إدواردو يُسجل أمام لاعب مُصاب!

في مُباراة القمة بالدوري السعودي بين الاتحاد والهلال، أصيب مُدافع الاتحاد، وكان زملائه يطلبون إيقاف اللعب لعلاجه، ولكن اللعبة استمرت، لتصل الكرة للنجم البرازيلي إدواردو الذي سجل هدفاً وأمامه لاعب مُصاب.

(3)

المغنم وهدف مثير للجدل في مرمى الزعيم

في مباراة في نصف نهائي كأس الخليج، بين فريقي الهلال والاتفاق، كان نجم الاتفاق إبراهيم المغنم بطلاً لواقعة مثيرة للجدل، وذلك حينما أحرز هدفاً في الهلال ومُدافع الفريق ساقط على الأرض يحتاج للعلاج.

(2)

دومينيك يثير غضب العميد

في مباراة بين الأهلي والزمالك، كان اللاعب الموريتاني دومينيك دا سيلفا بطلاً لواقعة جدلية، وذلك حينما أحرز هدفاً قاتلاً للأهلي في مرمى الزمالك ولاعبين من الفريق الأبيض ساقطين على الأرض بحاجة للعلاج، وهو ما أثار غضب مُدرب الزمالك حينها عميد الكرة المصرية حسام حسن.

(1)

يد مارادونا تقصي إنجلترا

في مونديال 1986، وفي مباراة الأرجنتين وإنجلترا، كان للأسطورة دييجو مارادونا هدفان خلدهما التاريخ، أحدهما جاء بعد فاصل مهاري رائع لن يُنسى، والثاني جاء بمخالفة صريحة لقواعد الروح الرياضية بعد أن أسكن الكرة مُتعمداً الشباك بيده.

اقرأ أيضًا : كيف انفجر كريستيانو رونالدو في لعبة فيفا20؟

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

leave a reply

*

code

error: Content is protected !!