دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— أدى المصلون في الحرم المكي، مساء الاثنين، أول صلاة تراويح بشهر رمضان 2021 ضمن إجراءات احترازية للأشخاص المحصنين وفق ما يظهره تطبيق “توكلنا”.

ونشرت وكالة الأنباء السعودية صورا من صلاة التراويح في المسجد مؤكدة على أن “الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي كثفت عمليات التطهير والتعقيم والتشغيل، إضافة إلى توزيع عبوات ماء زمزم ذات الاستخدام الواحد على المصليات والمطاف والساحات والزوار بشكل عام وأشرفت على عمليات التنقل والعربات داخل المسجد الحرام، وفتح أبواب المسجد الحرام وتنظيم الدخول والخروج منها وتحديد مسارات الأشخاص ذوي الإعاقة من خلالها، وغيرها من الخدمات التي تشرف عليها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي”.

وأضاف التقرير أن “الرئاسة قامت على تنظيم الساحات، وتنظيم حركة تنقلهم داخل المسجد الحرام وساحاته عبر مراقبين موزعين على الممرات الرئيسة والفرعية؛ وذلك لضمان نجاح عمليات التفويج وتحقيق متطلبات الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية داخل المسجد الحرام”.

ولفت الوكالة السعودية في تقريرها أن “إدارة الأبواب بالرئاسة جندت أكثر من (100) مراقب للأبواب، لاستقبال المصلين وتوجيههم إلى الأماكن المخصصة, وكثفت الوكالة خدمات السقيا للزوار والمصلين، وفق إجراءات احترازية أعدت خطتها وآلية تنفيذها مسبقاً برفع توزيع أعداد العبوات إلى حوالي (٢٧) ألف، موزعةً على صحن المطاف عن طريق عربات خاصة إضافة إلى قرابة (١٠٠) شنطة في المسعى ومصلى الجنائز ومصلى الأشخاص ذوي الإعاقة، وعامة الدور الأول وعامة توسعة الملك فهد، وكذلك توسعة الملك عبدالله، كما جرى دعم عامة المداخل والسلالم بفرق الحقائب الأسطوانية الذي يصل عددها لحوالي (١٠٠) حقيبة أسطوانية”.