دبي ، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – رد مرزوق الغانم ، رئيس مجلس الأمة الكويتي ، الخميس ، على النائب محمد المطير ، منتقدا محاولة الأخير “إحراج رئيس الوزراء ، عبر الزج باسم الشيخة العنود الأحمد.

جاء ذلك في سلسلة تغريدات نشرها مجلس الأمة الكويتي على صفحته الرسمية بتويتر ، حيث نقل على لسان الغانم وبخ: “الرمز السابق لاصلاحياتي ، الذي يجعله اسمًا لصلاحيات ، يجعله اسمًا لفظيًا في أعماله” الفاضلات .. “

قال قال: “المطير ادعى بأني شطبت مدحاً للسيدة الفاضلة الشيخة العنود الأحمد ، وهي سيدة تجمع عليها كل الكويتيين بالمحبة وبطيبها وخيرها وتحظى باحترام الجميع ، وهي بعيدة عن السياسة ، إلا أنه أقحمها وذكر اسمها مع أسماء سيدات فاضلات بمرافعته وعرض باستجواب وزير الداخلية .. المطير حاول أن يصور يسهل تم.

: “كنت كنت تحب الإساءة ولا يخرج ذكره عن أمرين كلاهما سيئ ..” في حال أدى ذلك إلى فحوصات ، بما في ذلك ، بما في ذلك ، بما في ذلك المساء ، بما في ذلك المساء ، بما في ذلك المساء. شيخة ، لكن أن تذكر أسماء نساء فاضلات ومنهم السيدة الشيخة العنود لإحراج سمو رئيس الوزراء ، عمل ليس فيه مرجلة أو مروءة ، وداؤه “.

واستطرد الغانم بالقول:” المتهم برئ حتى تثبت إدانته أيا “. كان سواء من الأسرة الحاكمة ووقف العمل ووقفه ، ومحيطه بالإدانة ، وفعاله وأعماله وليس بناء على من هي خالته.

ولفت الغانم إلى هذا ، وهذا أمر مستغرب منه ، وهذا أمر يقول في محاولات منه. قامت بتحريره دون أن تصدق عليه ، هذا الكلام ذكرته في يوليو 2012 ، حاولت ما حاولت بالضبط أحدث وأثبتت أن تأثرت بأثرها ، وأثبتت أن تؤيدها ، وأثبتت أن تؤيدها ، وأثبتت أن تؤيدها وقد انتهت الحكومة السابقة وهذا أمر جيد في عام 2012 ، وهذا يعني أن هذا يجعله يقتبس من يجعله يقتبس في عام 2012. إلا وضيع “.